مجالس العجمان الرسمي


مجلس الطب والصحـــــة والغذاء قسم يهتم بالإكتشافات الطبية وسبل الوقاية من الأمراض ، ومواصفات الغذاء الصحي وفوائد نعم الله

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
  #1  
قديم 19-02-2005, 11:24 AM
ابومحمد الشامري ابومحمد الشامري غير متصل
ابوحمد الشامري ( سابقا )
 
تاريخ التسجيل: Dec 2004
الدولة: شـبـكـة مـجـالـس العجمـــــان
المشاركات: 19,117
معدل تقييم المستوى: 10
ابومحمد الشامري قام بتعطيل التقييم
تساقط الشعر : أنواعه ، أسبابه ، و طرق علاجه

تساقط الشعر : أنواعه ، أسبابه ، و طرق علاجه

د. عبدالله محمد العيسى

استشاري أمراض و جراحة الجلد و الليزر

رئيس قسم الأمراض الجلدية - مستشفى الملك فيصل التخصصي و مركز الأبحاث - الرياض

الإلتهابات الولادة أسباب تساقط الشعر غير الطبيعي النمو الطبيعي للشعر

أدوية السرطان الأدوية قلة البروتين أمراض الغدة الدرقية
الصلع الوراثي الثعلبة الأمراض المزمنة والشديدة نقص الحديد
المؤلف الخاتمة موادالتجميل القوباء الخلقية

يصاب اثنان من كل ثلاثة رجال بنمط أو آخر من أنماط الصلع في الغالب ، إلا أن نسبة أكبر من الرجال والنساء يعانون من نوع أو آخر من أنواع تساقط الشعر خلال فترات حياتهم . ويلجأ العديد من الرجال والنساء ، دون أن يعرفوا بالضبط أسباب تساقط الشعر ، إلى استخدام العقاقير وأنواع كثيرة من الشامبو ، والعلاج الكهربائي ، والمراهم وحتى الجراحة على أمل تشجيع نمو شعرهم من جديد .
ويخصص الناس جزءا كبيرا من الوقت الذي يقضونه في الاهتمام بمظهرهم الشخصي لتصفيف شعرهم وترتيبه . وهم يعلقون أهمية فائقة على وجود الشعر متكاملا في الرأس . أما الصلع أو تساقط الشعر المفاجئ فهو يسبب لهم في الغالب انزعاجا شديدا . ويقرن بعض الرجال وجود الشعر متكاملا في رؤوسهم بالقوة أو الشباب .

النمو الطبيعي للشعر

تظل نسبة 90% من شعر فروة الرأس في حالة نمو مستمر خلال فترة تتراوح بين سنتين وست سنوات . أما نسبة الـ 10% الباقية من شعر فروة الرأس فتظل في حالة سكون حتى تستمر لمدة شهرين إلى ثلاثة أشهر . ولدى اكتمال مرحلة السكون هذه، يبدأ هذا الشعر بالتساقط . ويعتبر تساقط ما يتراوح بين 50 و 100 شعرة في اليوم ضمن الحدود الطبيعية ، ولدى تساقط شعرة واحدة تحل محلها شعرة أخرى جديدة من نفس بويصلة الشعر الواقعة مباشرة تحت سطح الجلد ، علما بأنه لا تتشكل بويصلات شعرية جديدة خلال فترة حياة الإنسان .

ينمو شعر الرأس بمعدل سنتمتر واحد أو نصف بوصة تقريبا في الشهر الواحد في طول كل شعرة . وكمية الشعر أكبر عادة لدى الشقر(140000) شعرة في المتوسط. أما السمر فيبلغ معدل عدد الشعر لديهم (105000) شعرة في المتوسط ، و يليهم أصحاب الشعر الأحمر (90000) شعرة . ومع مرور الوقت تتضاءل نسبة نمو الشعر الجديد عند الإنسان وتتضاءل تدريجيا كمية الشعر في الرأس .

يتشكل الشعر بصفة أساسية من بروتين""الكريتين"" وهي نفس المادة الموجودة في أظافر اليدين والقدمين . ومن الضروري لجميع الناس وفي مختلف الأعمار أن يتناولوا كمية كافية من البروتين للمحافظة على نمو الشعر الطبيعي . ويتوفر البروتين في اللحوم والدجاج والسمك والبيض والحليب والجبن وفول الصويا والحبوب والمكسرات .

أعلى الصفحة

أسباب التساقط غير الطبيعي للشعر
قد يحدث التساقط غيرالطبيعي للشعر لأسباب عديدة . وعلى الذين يلاحظون تضاؤلا في كثافة الشعر أو يلاحظون تساقطا شديدا في الشعر عقب تصفيفه أو تمشيطه أن يراجعوا طبيب الأمراض الجلدية لمعرفة السبب الحقيقي، وفيما إذا كانت هناك مشكله تستجيب للعلاج الطبي .
وسيقوم الأخصائيون في أمراض الجلد (وهم المختصون بعلاج مشكلات الشعر والجلد) بتقييم حالة الشعر لدى المريض حيث يتحققون من الأطعمة التي يتناولها والعقاقير التي يكون قد تعاطاها خلال الشهور الستة السابقة والتاريخ العائلي بالنسبة لتساقط الشعر ، وفيما إذا كان المريض قد أصيب بأي داء مؤخرا، ومدى اهتمامه بشعره . كما يسأل أخصائي الجلد المريضة عن دورتها الشهرية، وعن عدد مرات الحمل والإجهاض وانقطاع الطمث . وبعد أن يقوم بفحص فروة الرأس والشعر، يعمد إلى فحص بعض الشعر تحت المجهر ، وقد تكون هناك حاجة لإجراء بعض الفحوصات المخبرية والتي قد تشمل أحيانا اخذ عينة من جلد فروة الرأس لفحصها .
أعلى الصفحة
الولادة
عندما تحمل المرأة ، يتوقف سقوط الشعر نسبيا في العادة ولكن نسبة كبيرة من الشعر تدخل مرحلة السكون بعد الولادة . وفي خلال شهرين إلى ثلاثة أشهر عقب الولادة تلاحظ بعض النساء أن كميات كبيرة من الشعر تتساقط لدى تصفيفه وتمشيطه ، وتتلاشى هذه الحالة تلقائيا في معظم الأحيان . ولا تشكو جميع الوالدات من هذه الحالة كما أنها قد لا تتكرر لدى كل حمل لديها .

الحمى الشديدة والالتهابات الجرثومية الحادة وحالات الأنفلونزا
يفاجأ المريض بعد مرور فترة 6 أسابيع إلى ثلاثة أشهر من إصابته بحمى شديدة أو بمرض الانفلونزا بتساقط كمية كبيرة من الشعر ، وتزول هذه الحالة تلقائيا أيضا، إلا أن بعض حالات الالتهاب الجرثومي قد تحتاج للعلاج

أمراض الغدة الدرقية
يعرف الإفراز المتزايد من الغدة الدرقية بفرط النشاط الدرقي ، بينما تعرف حالة تدني الإفراز الدرقي بنقص النشاط الدرقي . وكل من هاتين الحالتين يمكن أن تسبب تساقطا في الشعر . ويمكن تشخيص أمراض الغدة الدرقية بالعلامات السريرية والأعراض الأخرى علاوة للفحوصات المخبرية ، علما بأن تساقط الشعر الناتج عن الأمراض الدرقية يمكن مكافحته بنجاح بتلقي المعالجة المناسبة .

قلة البروتين في الطعام
إن النباتيين الذين يتناولون أغذية خاليا تماما من البروتين ، ومرضى القهم العصابي الذين يتناولون كمية ضئيلة من الطعام ، قد يصابون بسوء التغذية ، ولدى حدوث هذه الحالة ، يحاول الجسم الإبقاء على البروتين بتحويل الشعر النامي إلى مرحلة السكون. لذا فقد يعاني من يتبعون نظاما غذائيا قاسيا ، والنباتيون أو مرضى القهم العصابي من تساقط كثيف في الشعر بعد شهرين إلى ثلاثة شهور من بدء التغيير في نظامهم الغذائي بحيث يصبح الشعر قابلا للانتزاع من جذوره بسهولة نسبيا . ويمكن منع حدوث هذه الحالة أو علاجها بتناول كمية كافية من المواد البروتينية .

أعلى الصفحة

العقاقير
قد يؤدي تعاطي العقاقير إلى الإصابة بتساقط الشعر ، إلا أن هذه الحالة قابلة للشفاء ومن تلك العقاقير بعض مضادات التجلط (وهي الأدوية التي تمنع حدوث التجلط بتخفيف كثافة الدم) وبعض العقاقير المضادة للنقرس والتهاب المفاصل ، أو مضادات الاكتئاب (التي تخفف أعراض الاكتئاب ) وبعض العقاقير (للسيطرة على مشكلات القلب و ارتفاع ضغط الدم )والجرعات المرتفعة من فيتامين أ . ونسبة قليلة نوعا ما من المرضى الذين يتناولون تلك العقاقير يصابون بتساقط الشعر ، إلا أن حالاتهم قابلة للعلاج ولله الحمد .

عقاقير علاج السرطان
تؤدي بعض أنواع العقاقير المستخدمة في العلاج الكيميائي لمرض السرطان إلى منع تكاثر خلايا الشعر بحيث تصبح الشعرة هشة، وقابلة للسقوط بمجرد بروزها من فروة الرأس. وهذه الظاهرة قد تحدث بعد أسبوع واحد إلى ثلاثة أسابيع من بدء علاج السرطان وقد يفقد المريض حوالي 90% من شعر فروة الرأس. وعند اكتمال العلاج ينمو الشعر من جديد لدى غالبية المرضى. ويتم تشجيع مثل هؤلاء المرضى وخاصة النساء على الاستعداد للأمر بشراء شعـر مستعـار ( باروكة ) قبل بدء العلاج.

تحتوي أقراص منع الحمل على مادتين هما الاستروجين والبروجستين الاصطناعيين ، والنساء اللاتي يصبن بتساقط الشعر وهن يتلقين أقراص منع الحمل هن في الغالب النساء المعرضات للإصابة بتساقط الشعر لأسباب وراثية ، وقد تحدث هذه الحالة في وقت مبكر نتيجة لتأثيرات الهرمونات شبه الذكورية لمركبات البروجستين التي تحتوي عليها هذه الأقراص. وفي حالة حدوث هذه الحالة ينبغي على المرأة استشارة طبيبها لكي يضعها على نوع آخر من أقراص منع الحمل

لدى توقف المرأة عن استخدام أقراص منع الحمل عن طريق الفم ، قد تلاحظ أن شعرها يبدأ في التساقط بعد شهرين إلى ثلاثة أشهر من ذلك ، وهذا التساقط قد يستمر لمدة ستة أشهر ثم يتوقف ، وتعود الأمور إلى طبيعتها. وهذا الأمر مشابه لموضوع تساقط الشعر بعد الولادة

أعلى الصفحة

انخفاض الحديد
إن النساء اللاتي يعانين من الطمث الشديد يفقدن كمية كبيرة من الحديد مما يؤدي أحيانا إلى تساقط الشعر. ويمكن الكشف على نقص الحديد باجراء فحوصات مخبرية، كما يمكن تصحيح الوضع بتناول أقراص الحديد

الخضوع لجراحات كبيرة أو الإصابات بأمراض شديدة مزمنة
يصاب بتساقط الشعر في كثير من الأحيان المرضى الذين تجرى لهم عمليات جراحية رئيسية ، لان مثل هذه الجراحة قد تعرض الأجهزة الحيوية للجسم لصدمة لا يستهان بها. وقد يحدث تساقط الشعر خلال شهرين أو ثلاثة أشهر من تاريخ العملية ، إلا أن الحالة تعود إلى وضعها الطبيعي خلال بضعة أشهر. كما يصاب من يعانون من الأمراض المزمنة الشديدة بتساقط الشعر ماداموا يعانون من تلك الأمراض.

الثعلبة
يتساقط الشعر في حالة الثعلبة على شكل بقع تصبح خالية تماما من الشعر وعلى هيئة بقع دائرية في حجم العملة المعدنية أو أكبر من ذلك. وقد يؤدي الداء إلى تساقط تام لشعر فروة الرأس وتساقط جزئي أو كامل لشعر أجزاء الجسم. وهذا الداء قد يصيب الرجال والنساء في أي مرحلة من مراحل العمر.

أسباب الإصابة بهذا الداء غير معروفة ، علما بأن الأشخاص الذين يصابون بهذه الحالة يكونون في حالة جسدية وصحية ممتازة باستثناء معاناتهم من تساقط الشعر ، ويمكن لأخصائي الأمراض الجلدية علاج بعض هذه الحالات ، حيث قد ينمو الشعر مجددا تلقائيا في بعض الأحيان

أعلى الصفحة
تساقط الشعر الوراثي أو الصلع
إن الصلع الذي يصاب به الذكور عادة ، أو الصلع الوراثي أو تناقص كمية الشعر هي الأسباب الأكثر شيوعا لحالات تساقط الشعر. ويمكن أن تتم الوراثة من جانب الأم أو من جانب الأب. والنساء اللاتي يصبن بهذا الداء الوراثي يشكين من تضاؤل كمية الشعر ، ولا يصبن بالصلع الكامل. وتعرف هذه الحالة طبيا بـالخاصة الذكورية وتبدأ في فترة المراهقة وفي العشرينات أو الثلاثينات من العمر.

وهناك عدة طرق لعلاج تساقط الشعر الوراثي وتعتمد الطرق العلاجية على عمر المريض ودرجة تساقط الشعر. ويعتبر عقار المينوكسيديل الذي طرح في الأسواق العالمية منذ أوائل الثمانينات الميلادية في أوائل نتائج الأبحاث التي أعطت نتائج مشجعة في حوالي 60% ممن استخدم هذا العقار ويستخدم للرجال والنساء. وفي السنوات الخمس الأخيرة ومع تواصل الأبحاث اكتشف علاج جديد يعطى عن طريق الفم (فنيستراد) ويجب أخذه تحت إشراف طبي ويعطى فقط للرجال. كما أن زراعة الشعر تطورت في السنوات الأخيرة وتتم عن طريق غرس بصيلات الشعر في المناطق الخالية من الشعر.

إصابة فروة الرأس بالقوباء الخلقية
تحدث التهابات فطرية قوبائية تبدأ على شكل لطخات صغيرة في فروة الرأس ثم تنتشر مسببة تساقطا في الشعر. وهذا الداء معد ويصيب الأطفال في غالب الأحيان ويتم علاجه بعقار يؤخذ عن طرق الفم ويؤدي إلى الشفاء عادة.

استعمال مواد التجميل والمواد غير المناسبة للشعر
يستخدم الكثير من الرجال والنساء علاجات كيميائية للشعر مثل الأصباغ والمواد الملونة والمبيضة ومواد تسييل الشعر وتجعيده. والمعالجة بالمواد الكيميائية لا تلحق الضرر بالشعر إلا في أحوال نادرة ، إذا ما تم استخدامها بالطريقة الصحيحة. إلا أن الشعر قد يصبح ضعيفا وعرضة للتساقط إذا ما تكرر استخدامها بصورة مبالغ فيها ، أو إذا ما ظل المحلول على الرأس لمدة مطولة ، أو إذا ما تم استعمال مبيض لشعر تم تبييضه مسبقا. وإذا ما أصبح الشعر ضعيفا جدا وهشا بسبب كثرة تعرضه للعلاجات الكيميائية ، فمن الأفضل الإحجام عن استخدام هذه المواد لبعض الوقت حتى ينمو الشعر بصورة طبيعية.

إن غسل الشعر بالشامبو ، وتصفيفه وتفريشه هي أمور ضرورية للعناية بفروة الرأس ، إلا أن الإفراط في ذلك أو ممارسته بطريقة خاطئة من شأنه إلحاق الضرر بالشعر ، مما يجعله عرضة للتساقط أو التشقق ، ويمكن شطف الشعر بالمواد المرطبة بعد غسله بالشامبو لتسهيل تمشيطه وتسريحه وينبغي تنشيف الماء الزائد بضغط المنشفة على الرأس دون أن يتم فرك الشعر بقوة. فالشعر يكون أكثر هشاشة حين يكون مبتلا ، وبالتالي ينبغي عدم اللجوء إلى التمشيط والتفريش العنيف . كما ينبغي الإقلاع عن تمشيط الشعر لمرات عديدة في اليوم لان ذلك إفراطا يلحق الضرر بالشعر . ومن الأمور التي تساعد على عدم تساقط الشعر استخدام أمشاط ذات أسنان متباعدة وفرشاة ذات أطراف ناعمة .
كما ينبغي استبدال تصفيفات الشعر التي تتطلب المبالغة في شده ، مثل تصفيفه (ذيل الفرس) أو الضفائر لأن ذلك يؤدي إلى تساقط الشعر إلى حد ما ، وخاصة على جانبي الرأس .
أعلى الصفحة
الخاتمة
تعود معظم أسباب تساقط الشعر إلى دورة الشعر الطبيعية ، وبالتالي فان تساقط ما يتراوح بين 50 إلى 100 شعرة في اليوم يجب ألا يبعث على الانزعاج ، أما إذا شعرت بكثرة تساقط الشعر أو بحدوث صلع واضح فينبغي استشارة طبيب الأمراض الجلدية . وهناك أنماط من تساقط الشعر تلقائيا بحيث ينمو الشعر مجددا من تلقاء نفسه ، وهناك أنواع أخرى يمكن علاجها بنجاح بواسطة أخصائي الأمراض الجلدية . أما بالنسبة للأنماط المختلفة من تساقط الشعر والتي لم يتضح لها علاج حتى الآن فهناك بحوث شتى تجري بشأنها ، وتشير الدلائل إلى أن النتائج المستقبلية ستكون مشجعة وتدعو للتفاؤل بإذن الله .

 

التوقيع

 


تِدفا على جال ضوه بارد إعظامي=والما يسوق بمعاليقي ويرويها
إلى صفا لك زمانك عِل يا ظامي=اشرب قبل لا يحوس الطين صافيها
 
 
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 19-02-2005, 11:29 AM
الصورة الرمزية العنيد
العنيد العنيد غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Feb 2005
الدولة: أبوظبــــي دار الظبــي
العمر: 31
المشاركات: 4,997
معدل تقييم المستوى: 14
العنيد is on a distinguished road
halla wallah malayeen

مرحبــــــــــــــــــتين كبار للمتميز في اختياراته . ابو حمد الشامري....

الله يبيض وجهك يا بو حمد على الموضوع الطيب...معلومات مهمه والله...والكثير منا يعاني من تساقط الشعـــــــــــــر...

لكن تبي الصراحه انا ومن وجهة نظري الشخصية احس الشعر يتساقط بكثر اذا كنت مشغول بأمر معين ولا مش مرتاح نفسيا...؟؟؟

هاذي وجهة نظر شخصيه فقط لا غير

 

التوقيع

 

أنــــــــــا العنيـــــــــــــد ولي هـــــــــامه يخضـــع لـــها العــــز ويليـــــن
أعـــــــــرف مواجيبي..وشرعــــي وأصـــوله...وأحســـــب حسابــــــي
وأدرك الشــــين والزيـــــن




بدك ولا ما بدكيش ولا ما بدكوووش

 
 
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 19-02-2005, 12:31 PM
ابومحمد الشامري ابومحمد الشامري غير متصل
ابوحمد الشامري ( سابقا )
 
تاريخ التسجيل: Dec 2004
الدولة: شـبـكـة مـجـالـس العجمـــــان
المشاركات: 19,117
معدل تقييم المستوى: 10
ابومحمد الشامري قام بتعطيل التقييم

مرحبا الف يا العنيد سعدني مرورك يا السنافي وتشرفت به وكما ذكرت اغلب تساقط الشعر من الحالة النفسية

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 20-02-2005, 09:58 AM
الصورة الرمزية monamora
monamora monamora غير متصل
إداري مؤسس
 
تاريخ التسجيل: Jan 2005
المشاركات: 2,107
معدل تقييم المستوى: 12
monamora is on a distinguished road

الله يعطيك العافيه بوحمد
وهذه كيفيه العنايه بالشعر بانواعه بطريقه طبيعيه وسلسه
طرق العناية الأساسية بالشعر :
الشعر الدهني :
وهذا يستلزم مراعاة الاُمور التالية لأجل العناية به
الاهتمام بغسل الشعر بصفة منتظمة لتخليصه من الدهون الزائدة ، وما يعلق به من أتربة وقاذورات تسىء إلى منظره.. وليكن ذلك بمعدل 2 ـ 3 مرات أسبوعيّاً.
ـ يفضل أنواع الشامبوهات المحتوية على الليمون أو البيض.
لتقليل تراكم الدهون بالشعر ، وبالتالي تقليل فرصة اتساخه ، يراعى شطف الشعر من وقت لآخر بكمية من عصير الليمون المخفف أو محلول الخل ( ملعقة خل كبيرة تضاف إلى لتر ماء ).
ـ يجب ملاحظة أن الإفراط في تناول بعض المأكولات يمكن أن يزيد من إفراز الدهون بفروة الرأس ، ولذا يجب الإقلال منها ، وهذه مثل : الأطعمة الحريفة بوجه عام ، والتوابل والبهارات ، والشيكولاتة ، وكذلك المشروبات الساخنة جداً.
ـ يراعى أن يُمشّط الشعر بهدوء ، لأن التمشيط العنيف يثير فروة الرأس ، ويحثها على زيادة نشاطها في إفراز الدهون.
الشعر الجاف :
وهذا يحتاج إلى الآتي :
ـ عدم الإكثار من غسله ، حتى لا يفقد ما به من دهون قليلة ، فيزداد جفافاً.. فيكفي غسله بمعدل مرة واحدة كل أسبوع أو عشرة أيام.
ـ احذري تماماً استعمال صابون سييء.. لأن كثرة استعمال الصابون عامة تجعل الشعر جافاً.. فما بالك إذاً بالسييء منه ؟ !.
وأفضل أنواع الصابون لغسل الشعر الجاف هي المحتوية على زيت الزيتون أو الجلسرين.. أو استخدام الشامبوهات خاصة المحتوية على الزيت أو اللانولين.
ـ تدليك فروة الرأس من وقت لآخر سواء أثناء غسل الشعر أو التمشيط خطوة هامة جداً للعناية بالشعر الجاف لأنها ببساطة تعمل على تنشيط الدورة
الدموية بفروة الرأس ، ممّا يزيد من ورود الدم للغدد الدهنية ، ويزيد بالتالي من نشاطها في إفراز الدهون.
ـ حمام الزيت : هذه وصفة قد تكون قديمة لكنها مفيدة جداً للتغلب على جفاف الشعر.. وهي عمل تدليك لفروة الرأس والشعر بأحد الزيوت الطبيعية كزيت الزيتون ، أو زيت الذرة ، أو زيت اللوز ، وذلك بعد غسل الشعر ، ثم القيام بلف منشفة ( فوطة ) دافئة حول الشعر لمدة نصف ساعة.
لاحظي أن زيت الذرة هو أفضل أنواع الزيوت الطبيعية التي يمكن استعمالها للشعر لأنه يتخلل أعواد الشعر بمقدرة أقوى من غيره من الزيوت.. وهذا يخالف الاعتقاد الشائع بأن زيت الزيتون هو الأفضل..
ـ ممنوع منعاً باتاً الإساءة إلى الشعر ( في ضوء ما سبق.. فالشعر نعمة من الخالق عز وجل جعلها زينة لنا.. وحرام أن نسيء إليها بمبتكرات التجميل الصناعية « البلهاء ».. وإذا أردت أن تزيني شعرك فيجب الاعتماد على مثل هذه الوسائل الطبيعية الورادة بالكتاب.
الشعر العادي :
من قال إن الشعر العادي لا يحتاج لعناية ؟.. إنه في الحقيقة يحتاج لعناية مستمرة لأنه يمكن أن يتحول بالمعاملة السيئة والأسلوب الردىء إلى شعر جاف أو شعر مائل للسقوط. وأهم ما يحتاجه الشعر العادي من وسائل العناية هو عدم الإفراط في غسله حتى لا يتحول إلى حالة الجفاف.. وكذلك ضرورة اختيار صابونة جيدة ( كالأنواع السابقة ) أو شامبو مناسب ( شامبو طبيعي أو من الأعشاب ).. وهو يحتاج كذلك ألا يتعرض لفترة طويلة لحرارة الشمس ، كما في فصل الصيف ، كما أنه يحتاج من وقت لآخر لاستعمال المستحضرات المغذية والمرطبة وغيرها من وسائل العناية بالشعر. كما سيأتي توضيحها.
تغذية الشعر !
شعرك محتاج للفواكه والخضروات ولا يرحّب بالهامبورجر والمعلّبات !
أول خطأ تقع فيه كثير من البنات هو أنهن يعتقدون أن الشعر يتغذى من الخارج بالكريمات والشامبوهات والدهانات وغيرها.. وهذا خطأ كبير.. فصحيح أن بعض مستحضرات الشعر الخارجية يمكن أن تكسبه بعض الحيوية والغزارة عن طريق تنشيط فروة الرأس وبصيلات الشعر إلا أن غذاء الشعر الأساسي يكون من الداخل.. أي من داخل الجسم من خلال ما يتغذى به الجسم ذاته.
وثاني خطأ تقع فيه كذلك بعض الفتيات هو أنهن لا يتناولن الفواكه والخضراوات الطازجة بينما يعتمدون إلى حد كبير ـ كطالبات الجامعة ـ على المأكولات الحديثة المصنّعة كالهامبورجر والشيبسي ومعلبات العصائر وغيرها من الأغذية الخالية من الفيتامينات والمعادن والمحتوية على كيماويات.. وهن بذلك يسئن إلى شعورهن ربما دون دراية.
فالمطلوب لتغذية الشعر هو الاهتمام بتغذية الجسم ذاته من خلال تناول غذاء صحي متوازن في عناصره الغذائية ، وغني على وجه الخصوص بما يحتاجه من مواد غذائية ، وفي مقدمتها هذه الاُنواع : فيتامين « أ » [ وهو يتوفر في المشمش والجزر والسبانخ والبطاطا والخضراوات الورقية عامة والزيوت واللبن ].. ومعدن الحديد [ يتوفر في الكبدة والبيض والخضروات الورقية خاصة السبانخ والفواكه المجففة كالزبيب ، كما يوجد بنسبة مرتفعة جداً في البنجر ].. وعنصر البروتين [ وهو يتوفر في اللحوم عامة واللبن ومنتجاته.. وكذلك يتوفر في البروتين النباتي في الحبوب مثل فول الصويا والعدس واللوبيا ].
الشامبوهات السائلة !
شامبو اللافندر ـ للشعر الأشقر :
المكونات :
ـ عصير 2 ليمونة.
ـ 2 ملعقة صغيرة ماء لافندر.
ـ 2 بيضة.
التحضير والاستعمال :
تُخلط المكونات جيداً مع بعضها البعض بواسطة أطراف الأصابع.
يستخدم هذا الخليط ( الغير صابوني ) في دهان فروة الرأس وخُصلات الشعر من الجذور للأطراف. يبقى الشامبو على الشعر لمدة 10 ـ 15 دقيقة ، ثم يُشطف الشعر بالماء شطفاً جيداً.
شامبو ماء الورد ـ للشعر الغامق :
المكونات :
ـ 2 ملعقة كبيرة خل أبيض.
ـ 2 ملعقة صغيرة ماء ورد.
ـ 2 بيضة.
التحضير والاستعمال :
تُخلط المكونات جيداً ببعضها ، وتستخدم في دهان الشعر بالطريقة السابقة ، ثم يشطف الشعر بالماء بعد 10 ـ 15 دقيقة.
شامبو الموالح ـ للشعر الدهني :
المكونات :
ـ قشرة 1 ليمون ، 1 برتقال ، 1 جريب فروت.
ـ 7 ، 1 لتر ماء مغلي( 1 ).
ـ 6 ملاعق كبيرة صابون مبشور( 2 ).
ـ 2 ملعقة كبيرة عصير ليمون.
ـ 2 ملعقة كبيرة عصير برتقال.
ـ 2 ملعقة كبيرة عصير جريب فروت.
ـ 2 ملعقة كبيرة خل التفاح ( أو خل أبيض ).
التحضير والاستعمال :
يُقطّع القشر لأجزاء صغيرة ( أو يُبشر ) ثم يوضع في الماء المغلي ، ويُقلّب ، ويترك به لمدة ساعتين ـ ثم يُصفى الماء ، ويضاف إليه الصابون ، ويوضع الوعاء على نار هادئة مع التقليب حتى يذوب الصابون تماماً ، ثم تضاف العصائر مع التقليب ، بعد ذلك يُترك هذا السائل لمدة 24 ساعة ، حيث يكون جاهزاً بعدها للاستعمال ، ويجب مراعاة رجّ الزجاجة التي يُحفظ بها قبل الاستعمال.
يمتاز هذا الشامبو بمفعول مزيل للدهون الزائدة التي تعلق بالشعر وتكسبه منظراً شحمياً غير محبب ، كما تجعله يتعرض بسرعة للاتساخ والأتربة العالقة. ونظراً لهذا المفعول « المجفف » للشعر فإنه يجب أن يقتصر استخدام هذا الشامبو على الشعر الدهني ، وأن يُكتفى باستخدامه مرة واحدة اسبوعياً.
ويراعى كذلك بعد الاستعمال شطفه الشعر بالماء البارد عدة مرات ثم يلي ذلك شطف الشعر بالماء البارد عدة مرات ثم يلي ذلك شطفه بمحلول مكون من الماء وخل التفاح بنسبة 9 : 1.
( 1 ) الوحدات المستخدمة في تقدير كمية السوائل بالكتاب وفقاً لوحدة القياس الانجليزي « الباينت » وهو ما يعادل 568 , 0 من اللتر. وبذلك يكون 7 ، 1 لتر = 3 بنت.
( 2 ) يُفضل الاعتماد على أنواع الصابون غير العطرية وذات اللون الأبيض في إعداد مستحضرات التجميل الطبيعية وبصفة عامة وهي ما تسمى في علم التجميل castile soap وهذا الصابون متوفر بالاُسواق الغربية.. ويعتبر صابون زيت الزيتون الشائع هو أفضل البدائل لهذا النوع من الصابون.
شامبو زهر الأقحوان الأصفر ـ للمعان الشعر :
المكونات :
ـ 7 ، 1 لتر ماء مغلي.
ـ كمية من زهور الأقحوان ( ملء كف اليد ).
ـ 6 ملاعق كبيرة صابون مبشور.
التحضير والاستعمال :
توضع الزهور في الماء المغلي، وتترك لتنقع به لمدة ساعتين، ثم يصفى الماء ، ويضاف إليه الصابون ، ويوضع الوعاء على نار هادئة مع التقليب المستمر حتى يذوب الصابون. ثم يرفع الوعاء من على النار ، ويترك حتى يبرد ، ثم يعبأ السائل ( الشامبو ) في زجاجات ، ويكون جاهزاً للاستعمال بعد مرور 24 ساعة.. مع مراعاة رجّ الزجاجة جيداً قبل الاستخدام.
يستخدم هذا الشامبو في غسل فروة الرأس والشعر ، ويشطف الشعر بعده جيداً بالماء عدة مرات ، وتظهر نتائجه الطبية بعد الاستعمال حيث يبدو الشعر لامعاً ناعماً جذاباً.
شامبو الحصالبان الغني بالبروتين ـ للشعر الغامق :
المكونات :
ـ 4 ملاعق كبيرة من الحصالبان المجفف.
ـ 7 ، 1 لتر ماء مغلي.
ـ 6 ملاعق كبيرة صابون مبشور.
ـ 1 ملعقة كبيرة بوراكس ( لِزاق الذهب ).
ـ 2 بيضة.
التحضير والاستخدام :
يوضع الحصالبان في الماء المغلي ، ويقلّب ، ثم يترك لينقع لمدة ساعتين.. ثم يصفى الماء ، ويضاف الصابون إليه ، ويوضع الإناء على نار هادئة مع التقليب المستمر حتى يذوب الصابون تماماً ، ثم يرفع الإناء من على النار ويضاف إليه البوراكس.. وعندما يبرد السائل تماماً تضاف البيضتان ، ويقلّب الخليط حتى يصبح لزجاً متماسكاً ، ثم يعبأ في زجاجات.. على أن يستعمل بعد مرور 24 ساعة.. مع مرعاة رج الزجاجة جيداً قبل الاستعمال.
يعمل هذا الشامبو على تقوية الشعر ، وإكسابه الحيوية ، بالإضافة إلى أنه يعمل على التخلص من قشور الرأس.
شامبو البيض ـ للشعر العادي والجاف والمصبوغ :
المكونات :
ـ بيضة واحدة + 2|1 فنجان ماء دافىء. ( للشعر الخفيف القصير ).
ـ بيضتان + 1 فنجان ماء دافىء. ( للشعر المتوسط الطول والكثافة ).
ـ 3 بيضات + 2|1 و1 فنجان ماء دافىء. ( للشعر الطويل الكثيف ).
التحضير والاستعمال :
يضرب البيض النيىء ، ويخلط جيداً بالماء الدافىء. يفرد الخليط على الشعر خصلة.. خصلة ، ويُلف الشعر بغطاء بلاستيكي لمدة 5 دقائق ، ثم يشطف بعدها بالماء الفاتر ( يجب تجنب استعمال الماء المغلي أو الساخن لأنه يعوق إزالة البيض النيىء عن الشعر حيث يؤدي إلى نضجه ).
يستعمل هذا الشامبو مرة أو مرتين شهرياً.
شامبو البابونج ـ للشعر الاُشقر :
المكونات :
ـ 3 ملاعق كبيرة من زهور البابونج المجففة.
ـ 7 ، 1 لتر ماء مغلي.
6 ـ ملاعق كبيرة صابون مبشور.
ـ عصير ليمونة واحدة.
التحضير والاستعمال :
يضاف البابونج للماء المغلي ، ويترك لينقع به لمدة ساعتين ، ثم يصفى الماء ، ويضاف الصابون إليه مع التقليب ، ثم يوضع الإناء على نار هادئة ويضاف إليه الليمون.. ثم يرفع الإناء من على النار بعد دقائق ، ثم يترك ليبرد ، ثم يعبأ في زجاجات.. ويكون صالحاً للاستعمال بعد مرور 24 ساعة ، مع مراعاة رجّ الزجاجة جيداً قبل الاستعمال ويجب كذلك مراعاة شطف الشعر عدة مرات بالماء الفاتر ، قبل استعمال هذا الشامبو.
شامبو المريمية الغني بالبروتين ـ للشعر البُنِّي :
المكونات :
ـ 3 ملاعق مريمية مجفف ( تستخدم ملعقة الحلوى ).
ـ 7 ، 1 لتر ماء مغلي.
ـ 6 ملاعق كبيرة صابون مبشور.
ـ 2 بيضة.
التحضير والاستعمال :
تضاف المريمية إلى الماء المغلي ، ويُغطى الإناء ويوضع لمدة 20 دقيقة على نار هادئة لزيادة التركيز.. ثم يُصفى ، ويضاف الصابون للمنقوع ، ويوضع ثانية على نار هادئة مع التقليب المستمر حتى يذوب الصابون تماماً ، ثم يرفع الإناء من على النار ، وعندما يبرد تضاف إليه البيضتان ، مع التقليب المستمر لعمل خليط متماسك.. ثم يعبأ في زجاجات ، ويستعمل بعد مرور 24 ساعة ، مع ضرورة رجّ الزجاجة قبل الاستعمال.
بعد استعمال هذا الشامبو في غسل الشعر ، يراعى شطف الشعر بماء فاتر عدة مرات.. ويكون من الأفضل أن يتم الشطف بمحلول من الماء وخل التفاح بنسبة 9 : 1.
شامبو ـ كريم مضاد لقشر الشعر :
المكونات :
ـ 1 ملعقة كبيرة جلسرين.
ـ 12 ملعقة كبيرة صابون مبشور.
ـ 16 ملعقة كبيرة ماء ( ماء يسرٌ ).
ـ 4 ملاعق كبيرة بابونج مجفف.
ـ 2 ملعقة صغيرة زيت ليمون.
التحضير والاستعمال :
يوضع الجلسرين والصابون معاً في وعاء مع قليل من الماء، ويتم خلطهم جيداً. يُغلي باقي الماء، ثم يُصبُّ على زهور البابونج في وعاء آخر ، وتترك الزهور لتنقع لمدة 30 دقيقة ، ثم يصفى المنقوع ، ويضاف إليه الجلسرين والصابون. مستخدمةً ملعقة خشبية، يُقلب الخليط جيداً للحصول على كريم ناعم متماسك.. ثم يضاف إليه زيت الليمون ، ويكرر الخلط جيداً.. ويلاحظ بعد إضافة الليمون زيادة تماسك الكريم.. وفي حالة الحصول على درجة شديدة من التماسك يمكن التغلب على ذلك بإضافة قليل من الماء المغلي للكريم ويعاد خلطه جيداً. وبعد ذلك يعبأ الكريم الناتج في زجاجات.
يستخدم هذا الكريم بوضع كمية بسيطة منه على فروة الرأس ، وتُدلك بأصابع اليد لمدة 3 دقائق بحيث تنتشر بالاُماكن المتفرقة ، ثم يترك الكريم على الرأس لمدة 7 دقائق اُخرى ، ثم يشطف بالماء الفاتر عدة مرات ، ولضمان التخلص تماماً من آثار الصابون ، يشطف الشعر كذلك بمحلول من الماء وخل التفاح ( أو الخل الاُبيض ) بنسبة 9 : 1.
الشامبوهات الجافة
خبراء التجميل يحذّرون من..
ثبت أن كثرة استعمال الشامبو العادي في غسيل الشعر يؤدي لضعف الشعر.. ولا يرجع السبب في ذلك إلى المواد الداخلة في تركيب الشامبو ـ كما قد يعتقد البعض ـ وإنما يرجع السبب ـ ببساطة ـ إلى الماء نفسه الذي يحتوي عليه الشامبو. ونظراً لذلك ، جاءت فكرة ابتكار شامبوهات جافة. أي لا يدخل الماء في تركيبها.
وإذا كان خبراء التجميل يرون أنه لا يجب أن يتعدى عدد مرات غسل الشعر بالشامبو العادي معدل مرة واحدة أسبوعياً للوقاية من ضعف الشعر ( وهذا ينطبق كذلك على الشعر الدهني ).. فإنه يمكن باستخدام الشامبو الجاف غسل الشعر بأي عدد من المرات دون تقييد.. حيث إنه لا يسبب أضراراً نهائياً بالشعر.. علاوة على مفعوله الممتاز كمنظف ومُجمل للشعر.
وبناء على ذلك فإنه لا مانع من استخدام الشامبو الجاف في تنظيف الشعر يومياً مما يعلق به من أتربة وقاذورات تسىء إلى منظره.
وهذه مجموعة مختارة من الشامبوهات الجافة التي يمكن صناعتها في المنزل بسهولة تامة.
شامبو الملح ـ لتنظيف الشعر :
( أبسط أنواع الشامبوهات الجافة )
المكونات :
ـ ملعقة كبيرة من ملح الطعام.
التحضير والاستعمال :
يُلف الملح في ورق الألومنيوم ( ورق حفظ المأكولات )، ويوضع في الفرن
لمدة 5 ـ 10 دقائق حتى يصبح دافئ الملمس. يعمل تدليك لفروة الرأس والشعر باستخدام الملح. وبعد مرور عدة دقائق ، يُمشّط الشعر لاستخراج الملح ، ويعاد التكشيط ثانية بمشط آخر للتأكد من استخراج كل كمية الملح.
تعتمد طريقة التنظيف بالملح « الدافئ » على تجميع القاذورات والأتربة والدهون الزائدة العالقة بفروة الرأس والشعر بحبيبات الملح وتخليص الشعر منها من خلال تنظيفه من الملح.. ولذلك يلاحظ عند التكشيط أن حبيبات الملح الساقطة تظهر دُهنية ومتسخة نوعاً ما. علاوة على أن حبيبات الملح تحدث احتكاكاً بفروة الرأس مما ينشطها.
تحذير هام :
أحذري سيدتي عمل هذا التنظيف باستخدام « ملح السفرة الناعم » لأنه سيكون من الصعب التخلّص منه ثانية ، علاوة على أن حبيباته الدقيقة لا تسمح بالتقاط الأتربة بكفاءة.. وإنما يجب استخدام ملح الطعام ذي الحبيبات الكبيرة نسبياً.
شامبو دقيق الذرة ـ للمعان الشعر ونطافته :
المكونات :
ـ ملعقة كبيرة من دقيق الذرة.
التحضير والاستعمال :
يُعمل تدليك لفروة الرأس والشعر باستخدام الدقيق ، ويُترك الدقيق بالرأس لمدة 15 دقيقة أو لمدة أطول من ذلك خاصة في حالة الشعر الدهني.. ثم يُمشط الشعر للتخلص من الدقيق ، ويعاد تمشيطه مرة اُخرى بمشط آخر.
يؤدي هذا الشامبو إلى لمعان الشعر وإكسابه البريق والحيوية.
شامبو الردّة والطين ـ لجمال الشعر ونظافته :
المكونات :
ـ 8 ملاعق كبيرة من الردّة.
ـ 1 ملعقة كبيرة طين أسوانلي ( تراب القصار ).
التحضير والاستعمال :
تخلط الردة والتراب جيداً ، ويستخدمان في عمل تدليك لفروة الرأس والشعر ، ثم يُمشط الشعر بفرشاة من السلك.
ويجب حفظ باقي كمية الشامبو في زجاجات محكمة الغلق ، حتى لا تتلف بالهواء الجوي لحين استخدامها مرة اُخرى.
شامبو الملح وعرق الطيب orris :
( شامبو الأميرات في العصور القديمة ):
المكونات :
ـ 16 ملعقة كبيرة ملح الطعام ( ملح خشن ).
ـ 1 ملعقة كبيرة هنا نشأ مطحونة.
ـ 2 ملعقة كبيرة بودرة orris root.
ـ 1 ملعقة كبيرة بيكربونات الصودا.
التحضير والاستعمال :
تخلط المكونات جيداً باستعمال شوكة حتى تصير خليطاً متجانساً.
يستخدم هذا الخليط في عمل تدليك لفروة الرأس والشعر ، ويترك على الرأس لمدة 30 دقيقة أو أكثر.. ثم يُمشط الشعر بفرشاة سلكية وبحركات عنيفة نوعاً ما لاستخلاص كل الشامبو من الشعر وفروة الرأس.
يحفظ باقي الشامبو في زجاجات محكمة الغلق للوقاية من تأثير الهواء الجوي.
هذا الشامبو البسيط الفعّال كان من أكثر الوسائل شيوعاً في العصور القديمة بين النساء المتأنقات للعناية بشعورهن حيث يمتاز بمفعول منظّف ومجمِّل للشعر.
محاليل شَطف الشعر
محلول الفواكه لشطف الشعر – مُتعدد المزايا :
المكونات :
ـ 1 ثمرة برتقال.
ـ 1 ثمرة تفاح.
ـ شريحة من الشمّام أو القاوون.
ـ 15 ، 1 لتر ماء.
ـ 15 ، 1 لتر خل تفاح ( أو خل أبيض ).
التحضير والاستعمال :
يُقشّر ويُقطع البرتقال والتفاح والشمام ، ثم تغلى الفواكه والقشور في الماء لمدة 10 دقائق ، ثم يغطى الإناء ، ويترك الخليط لمدة ساعتين حتى يزداد تركيزه ، ثم يُصفى ويضاف إليه خل التفاح ، ثم يعبأ في زجاجات ، ويستعمل بعد مرور 24 ساعة.
يستخدم هذا المحلول في عمل شطف للشعر، على أن يُجري الشطف الاُخير بكمية بسيطة من المحلول تعادل حوالي 285 مل وتخفف بالماء في إناء الشطف.
ومحلول الفواكه لشطف الشعر يحمل في الحقيقة فوائد عديدة للشعر.. فهو يحافظ على التوازن الحامضي الاُصلي للشعر.. حيث أنه من المعروف أن تكرار غسل الشعر بالشامبو يخلّ بهذا التوازن لاُن مادة الشامبو تزيل عن الشعر الحامض الطبيعي الذي يحافظ على سلامته. كما أن استعمال هذا المحلول يخلّص الشعر تماماً من آية آثار للصابون.. ومن المعروف أن بقاء الصابون على الشعر لمدة طويلة يضر بسلامته.. علاوة على ذلك فإن هذا المحلول يكسب الشعر منظراً جذاباً لامعاً ، ويقاوم ترسيب الدهون الزائدة به.
محلول النعناع لشطف الشعر ـ متعدد المزايا :
المكونات :
ـ 4 ملاعق كبيرة من النعناع المجفف.
ـ 15 ، 1 لتر ماء.
ـ 15 ، 1 لتر خل تفاح ( أو خل أبيض ).
التحضير والاستعمال :
يغلي النعناع في الماء لمدة 10 دقائق ، مع تغطية الإناء ، ثم يرفع من على النار ، ويترك لمدة ساعة.. ثم يُصفى ، ويضاف خل التفاح إلى المنقوع ، ثم يعبأ في زجاجات ، ويستعمل بعد مرور 48 ساعة. وبعد شطف الشعر بالمحلول ، يشطف مرة اُخرى شطفاً نهائياً بكمية تعادل 285 مل تُزوّد بالماء في إناء الشطف.
يعمل هذا المحلول على المحافظة على الحامض الطبيعي للشعر ، علاوة على أن استعماله بصفة منتظمة يقاوم الإصابة بقشر الرأس ، ذلك بالإضافة إلى أنه يكسب الشعر رائحة ذكية ولمعاناً محبباً.
محلول الليمون لشطف الشعر ـ للشعر الغامق الدهني :
المكونات :
ـ قشور 4 ليمونات مقطعة لأجزاء صغيرة.
ـ 15 ، 1 لتر ماء.
ـ عصير 4 ليمونات.
التحضير والاستعمال :
يوضع القشر في الماء ، ويغطى الإناء ، ويغلى لمدة 10 دقائق ، ثم يزاح الإناء عن النار ، ويترك لمدة ساعتين .. ثم يصفى المحلول ويضاف له عصير الليمون ، ثم يعبأ في زجاجات ، ويكون جاهزاً للاستعمال بعد مرور 48 ساعة.
بعد شطف الشعر بهذا المحلول ، يشطف ثانية بكمية تعادل 285 مل مخففة بالماء.
يقدم هذا المحلول فوائد عديدة للشعر ، فهو يحافظ على التوازن الحامضي ، ويكسب الشعر لمعاناً محبباً ، كما أن قشر الليمون يكسب فروة الرأس زيوتاً مغذية.
وهذا المحلول يناسب الشعر الدهني.. وممن يعانون من مشكلة قشر الشعر.. ولذلك فإنه في حالة الشعر العادي يستخدم المحلول مخففاً على النحو السابق.
محلول الحصالبان والمريمية ـ لشطف الشعر الغامق :
المكونات :
ـ 2 ملعقة كبيره من الحصالبان المجفف.
ـ 2 ملعقة كبيرة من المريمية المجففة.
ـ 15 ، 1 لتر ماء مغلى.
ـ 140 مل خل التفاح.
التحضير والاستعمال :
تُغلى الأعشاب في الماء لمدة 10 دقائق ، ثم يرفع الإناء من على النار ويترك لمدة ساعتين حتى تنقع الأعشاب جيداً.. ثم يصفى المنقوع ويضاف إليه خل التفاح ، ويعبأ في زجاجات ويمكن استعماله في الحال.
يستخدم هذا المحلول في شطف الشعر عدة مرات، دون إضافة ماء ، بحيث تمتصه فروة الرأس ، ثم يجفف الشعر بمنشفة جافة.
يعتبر هذا المحلول من أفضل محاليل شطف الشعر لاُنه غني بفوائد الحصالبان والمريمية المُكملة لبعضها .. فالحصالبان يقاوم قشر الشعر ويضفى بريقاً على الشعر.. بينما تعمل المريمية على تقوية الصبغات الموجودة بالشعر الغامق.. وكلاهما يعمل على إكساب الشعر رائحة عطرية محببة.
محلول اللافندر والبصل لشطف الشعر :
المكونات :
ـ بصلة واحدة متوسطة الحجم ( يفضل البصل الأسباني ).
ـ 15 ، 1 لتر ماء.
ـ 2 ملء قبضة يد من رءوس نبات اللافندر.
ـ 15 ، 1 لتر خل التفاح.
التحضير والاستعمال :
يُخرّط البصل ، ويُغلى في الماء لمدة 15 دقيقة ، ثم يصفى الماء ، ويضاف إليه اللافندر ثم يغطى الإناء ، ويترك لينقع به اللافندر لمدة ساعتين ، ثم يصفى المنقوع ، ويضاف إليه خل التفاح ، ثم يعبأ المحلول في زجاجات ، ويكون جاهزاً للاستعمال بعد مضي 24 ساعة.
ويراعى عند الشطف النهائي للشعر تخفيف كمية تعادل حوالي 285 مل من المحلول بالماء في إناء الشطف.
ولهذا المحلول مزايا عديدة تضمن جمال الشعر ونظافته.. وعلاوة على ذلك فإن البصل يعمل على تطهير فروة الرأس والقضاء على ما بها من جراثيم وطفيليات دقيقة. ولا حظي أن رائحة البصل المميزة لا تنبعث من الشعر عند استعمال هذا المحلول لأن رائحة اللافندر خاصة كفيلة بالقضاء عليها.
محلول الشّمر لشطف وتعطير الشعر :
المكونات :
ـ 2 ملء حفنة يد من الشمر.
ـ 15 ، 1 لتر خل أبيض.
التحضير والاستعمال :
يوضع الشمر والخل في زجاجة لها غطاء محكم.. ثم ترجّ الزجاجة بعد غلقها جيداً بمعدل عدة مرات في اليوم لمدة أسبوع كامل.
ويستخدم المحلول بعد انقضاء الاُسبوع في شطف الشعر مع مراعاة أن يتم الشطف النهائي بكمية تعادل 285 مل تخفف بالماء.
يمتاز هذا المحلول بمفعول منظف قوي للشعر ، علاوة على أنه يكسب الشعر رائحة محببة تشبه رائحة الينسون.
عصير الليمون لشطف الشعر الدهني :
المكونات :
ـ 2 ملعقة كبيرة من عصير الليمون الطازج.
ـ 4|3 لتر ماء بارد.
التحضير والاستعمال :
يُمزج عصير الليمون بالماء ، ويستخدم في شطف الشعر بعد غسله بالشامبو.
يعمل هذا المحلول على مقاومة الدهنية الزائدة للشعر ، كما يعمل على تثبيته ، والحفاظ على شكل الفورمة.
محلول الخل ـ مضاد لقشر الشعر :
المكونات :
2 ـ 3 ملعقة كبيرة من خل التفاح ( أو خل أبيض ).
ـ 4|3 لتر ماء بارد.
التحضير والاستعمال :
يُمزج الخل بالماء ، ويستخدم المحلول في شطف الشعر.
منقوع النعناع أو المقدونس للعناية بالشعر :
المكونات :
ـ 4 ملاعق كبيرة من أوراق النعناع ( أو المقدونس ).
ـ 1 لتر ماء مغلي.
التحضير والاستعمال :
تُوضع أوراق النبات لتنقع في الماء المغلي لمدة 15 دقيقة.. ثم يغطى الإناء ، ويترك لمدة ثلاث ساعات اُخرى لزيادة تركيز المنقوع ، وبعدها يُصفى ، ويستخدم في شطف الشعر.
يعمل هذا المستحضر على إكساب الشعر البريق والحيوية.
الكرفس والليمون لشطف الشعر :
المكونات :
ـ 4 ملاعق كبيرة من أوراق الكرفس.
ـ عصير ليمونة واحدة.
ـ 1 لتر ماء مغلي.
التحضير والاستعمال :
يحضر منقوع من الكرفس بالطريقة السابقة.. ثم يضاف إليه عصير الليمون ، ويستخدم في شطف الشعر.
يضفى هذا المستحضر على الشعر بريقاً جذاباً ، وهو يناسب حالة الشعر الدهني.
لوسيونات ومقوّيات الشعر
السائل المقوي للشعر ( tonic ) هو عبارة عن تركيبة خاصة تستعمل عادة بصفة يومية لتقوية ونمو الشعر وزيادة سُمكه وكثافته ، بالإضافة إلى أن بعض المقويات لها مفعول مطهر ومنظف لفروة الرأس ومقاوم لقشر الشعر والدهون الزائدة.
وهذه المقويات أو اللوسيونات ( الغسُول ) ، كما تسمى أحياناً ، يجب أن تستخدم بصفة منتظمة للحصول على نتائج طيبة.. كما يجب مراعاة عدم الاكتفاء بفردها على الشعر ، وإنما يجب أن تستخدم مع التدليك الجيد لوقت مناسب.
مقو للشعر بالفلفل الحار ـ لمنع سقوط الشعر:
المكونات :
ـ 4 شرائح صغيرة من الفلفل الحار.
ـ 570 مل ماء كولونيا.
التحضير والاستعمال :
تُنقع شرائح الفلفل بماء الكولونيا لمدة 7 أيام ، ثم تُصفى ، ويعبأ المنقوع في زجاجات.
يدخل الفلفل الحار في العديد من مستحضرات العناية بالشعر حيث أنه يتميز بمفعول منشّط لبصيلات الشعر وبذلك يقاوم سقوطه ويساعد على نموه وزيادة كثافته.
لوسيون السفرجل المقوي للعشر:
المكونات :
ـ 2 ملء حفنة يد من قشر السفرجل المقطّع لأجزاء صغيرة.
ـ 570 مل ماء.
التحضير والاستعمال :
يوضع القشر في الماء ، ويغطى الإناء ، ويوضع على نار هادئة لمدة 15 دقيقة مع تجنب حدوث غليان.
يرفع الإناء من على النار ، ويترك لمدة 8 ساعات لينقع القشر ، ثم يصفى المنقوع ، ويعبأ في زجاجات ويمكن استخدامه مباشرة في تدليك الشعر.
مثبتات الشعر ( المنظِّمات ـ البلاسم
هذه عبارة عن مستحضرات تعمل على تكييف وضع الشعر ، وتثبيت الفورمة ، بحيث يمكن تمشيطه بسهولة للحصول على أشكال ( فورمات ) مختلفة تحتفظ بمظهرها ونظامها لفترة طويلة.
بلسم للشعر من الجلسرين :
المكونات :
ـ 2 ملعقة كبيرة من خل التفاح.
ـ 2 ملعقة كبيرة من الجلسرين.
ـ 1 ملعقة كبيرة زيت زيتون.
ـ 1 ملعقة كبيرة زيت جوز الهند.
ـ 2 بيضة.
التحضير والاستعمال :
توضع كل المكونات في إناء وتُقلّب جيداً. باستخدام أطراف الأصابع ، يُعمل تدليل بالبلسم لفروة الرأس والشعر ثم يُغطى الرأس بفوطة دافئة ، تظل باقية على الرأس لمدة 45 دقيقة.. ثم يغسل الشعر بالشامبو ويشطف بالماء.
بلسم من الزبادي للشعر المُتعِب.. أو المتقلّب :
المكونات :
ـ 6 ملاعق كبيرة زبادي.
ـ بيضة واحدة.
التحضير والاستعمال :
توضع المكونات في وعاء مناسب وتخلط جيداً. ويستخدم هذا الخليط في عمل تدليك لفروة الرأس والشعر ولمدة 4 دقائق على الأقل.. ثم يُغطى الشعر بفوطة دافئة لمدة 10 ـ 15 دقيقة.. وبعدها يشطف الشعر بالماء الفاتر.
مثبّت للشعر من الثوم وزيت الخروع للشعر الضعيف :
المكونات :
ـ 8 ملاعق كبيرة زيت خروع.
ـ 8 فصوص كبيرة ثوم.
التحضير والاستعمال :
تُقشّر فصوص الثوم ، وتُقطع ، وتُهرس ، ثم تضاف لزيت الخروع بعد تدفئته ، وتنقع به لمدة 36 ساعة.. ثم يُصفى الزيت ، ويعبأ في زجاجة.
يستعمل هذا المثبت قبل استعمال الشامبو ، وذلك بعمل تدليك بكمية منه لفروة الرأس ، والشعر باستخدام أطراف الأصابع.. ثم يُلف الشعر بمنشفة دافئة.. لمدة ساعة.. ثم يغسل الشعر بالشامبو ويُشطف بالماء.
يتميز هذا المستحضر بفوائده العديدة ، فهو يعمل على إعادة الحيوية والبريق للشعر الجاف المُجهد الضعيف.. كما أنه يقاوم سقوط الشعر.. ويناسب كذلك الشعور ذات الدهون الزائدة.
بلسم من العسل وزيت السمسم للشعر الجاف خاصة :
المكونات :
ـ 2 ملعقة كبيرة من زيت السمس ( تستخدم ملعقة الحلوى ).
ـ 1 ملعقة صغيرة من عسل النحل.
ـ بيضة واحدة.
التحضير والاستعمال :
توضع المكونات في وعاء ، وتخلط ببعضها البعض جيداً ، لصنع خليط متجانس.
يستخدم المستحضر في تدليك فروة الرأس والشعر لبضع دقائق ، ثم يُلف الشعر بمنشقة دافئة لمدة 30 دقيقة ، ثم يغسل بالشامبو ، ويُشطف بالماء.
بلسم بالبروتين الفيتامين لتقوية الشعر :
المكونات :
ـ بيضة واحدة.
ـ 1 ملعقة كبيرة زيت خروع.
ـ 1 ملعقة كبيرة زيت ذرة.
ـ 1 ملعقة صغيرة خل التفاح.
ـ 1 ملعقة صغيرة جلسرين.
ـ كبسولة فيتامين « أ » ( 10000 وحدة ).
التحضير والاستعمال :
توضع المكونات الخمسة الاولى مع محتويات كبسولة الفيتامين في إناء ، وتخلط جيداً حتى تتماسك.
يستخدم المستحضر في عمل تدليك مركز لفروة الرأس وتدليك للشعر.. ثم يُلف الشعر بمنشفة دافئة لمدة 5 ـ 10 دقائق ، ثم يغسل الشعر بالشامبو ، ويشطف بالماء.
يؤدي استعمال هذا المستحضر بصفة منتظمة إلى نعومة الشعر وزيادة كثافته وتماسكه.
مثبت للشعر من ثمرة الاُفوكادو ( كمثرى التمساح ) :
المكونات :
ـ 2|1 ثمرة أفوكادو مقشرة.
ـ 2|1 ملعقة صغيرة زيت أفوكادو.
ـ 2 صفار بيض.
التحضير والاستعمال :
تُهرس المكونات جيداً باستعمال شوكة ، ثم تخلط ببعضها البعض لعمل خليط متجانس.
باستخدام أطراف الاُصابع ، يستخدم المستحضر في عمل تدليك لفروة الرأس والشعر مع التركيز على أطراف الشعر الجافة المقصّفة.. يستمر هذا التدليك لمدة 5 دقائق.. ثم يترك المستحضر على الشعر لمدة 15 دقيقة اُخرى.. ثم يُشطف الشعر شطفاً وافياً بالماء الفاتر ، ثم يجفف بمنشفة جافة ، ويُمشّط.
يعمل هذا المستحضر على استعدال حالة الشعر وإكسابه الحيوية والنعومة.
بلسم البيض وزيت الزيتون للمعان ونعومة الشعر :
المكونات :
ـ 2 ملعقة كبيرة زيت زيتون.
ـ 1 ملعقة كبيرة خل التفاح.
ـ صفار بيضة واحدة.
التحضير والاستعمال :
توضع المكونات في إناء ، وتخلط جيداً ببعضها البعض لعمل خليط متجانس.
يستخدم المستحضر في عمل تدليك للشعر مع التركيز على فروة الرأس ونهايات الشعر الجافة.. ثم يُلف الشعر بفوطة دافئة لمدة 30 دقيقة ، ثم يُغسل الشعر بالشامبو ويُشطف بالماء.
محلول السكر المثبّت للشعر :
المكونات :
ـ 1 ملعقة كبيرة سكر.
ـ 8 ملاعق كبيرة ماء دافىء.
التحضير والاستعمال :
يُذوّب السكر جيداً في الماء ، ثم يعبأ المحلول في زجاجة أو بخّاخة.
يمكن استخدام هذا المحلول كمثبت بطريقتين مختلفتين ، فإما أن يُدهن به الشعر ثم يصفف ، وإما أن يصفف الشعر أولاً ثم يُرش بالمحلول.
يؤدي هذا المستحضر إلى تماسك الشعر وجعله لزجاً.. ولذلك يفضل استخدامه بصفة مؤقتة عند الضرورة على أن يغسل الشعر بعد 24 ساعة على الأكثر.
كما يفضل أن يستعمل هذا المستحضر في فترة الشتاء فقط لأن مادة السكر تجذب إليها الحشرات التي تنتشر في فصل الصيف.
مثبت للشعر من البيض :
المكونات :
ـ 1 ملعقة كبيرة من بياض البيض.
ـ 4 ملعقة كبيرة ماء دافىء.
التحضير والاستعمال :
يُقلب بياض البيض جيداً في الماء لبضع دقائق ، ثم يعبأ في زجاجة ، ويحفظ بالثلاجة.
يستخدم المستحضر في دهان الشعر عند تصفيفه.

منقوووووووول

تحيـاتي للجميع

رد مع اقتباس
  #5  
قديم 20-02-2005, 10:09 AM
ابومحمد الشامري ابومحمد الشامري غير متصل
ابوحمد الشامري ( سابقا )
 
تاريخ التسجيل: Dec 2004
الدولة: شـبـكـة مـجـالـس العجمـــــان
المشاركات: 19,117
معدل تقييم المستوى: 10
ابومحمد الشامري قام بتعطيل التقييم

لا هنتي يا مونامورا وبيض الله وجهش على الاضافة الرائعة اللي مفروض تكون كموضوع منفرد.

رد مع اقتباس
  #6  
قديم 15-05-2005, 11:08 PM
سموالراشد سموالراشد غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 2
معدل تقييم المستوى: 0
سموالراشد is on a distinguished road

ألف ألف شكر ويعطيكم العافية و ما قصرتوا .....

رد مع اقتباس
رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الشعر النبطي .. تعريفه . وبروزه فهد بن محسن مجلس الشعر النبطي 23 19-05-2008 01:07 AM
لا تساقط للشعر بعد الان..وشعر غزير وطويل بنت رجال مجلس الأســــرة والمجتمع 7 24-03-2006 10:41 PM
مغذيات الشعر عند المرأة الفرعونية monamora مجلس الأســــرة والمجتمع 8 22-02-2005 10:21 AM

 


الوقت في المنتدى حسب توقيت جرينتش +3 الساعة الآن 07:15 PM .


مجالس العجمان الرسمي

تصميم شركة سبيس زوون للأستضافة و التصميم و حلول الويب و دعم المواقع