بوح المشاعر الشعر الفصيح - الحر - الخواطر الشعريه - النثر - القصص والحكايات

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
  #1  
قديم 16-03-2006, 12:16 PM
الصورة الرمزية شما
شما شما غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2006
المشاركات: 293
معدل تقييم المستوى: 16
شما is on a distinguished road
Thumbs up خسرت حياتي



تقول أحداث القصة التي وصلتني من احدى الصديقات، الزوج ملأ الدنيا صراخا وأخت القتيلة لطمت خديها وأسرعت الشرطة بالحضور، وبدأت رحلة البحث عن القاتل، وصرحت النيابة بدفن الجثة، وفوق القبر انهار صادق زوج القتيلة وسقطت اختها مغشيا عليها لقسوة الفراق، والوداع الاخير.اقيم سرادق العزاء، سوسن جلست مع النساء تشاركهن الدموع والحزن، وصادق وقف على ناحية السرادق يتلقى العزاء، وفجأة وصل رئيس المباحث، نزل من سيارة الشرطة، ظن الجميع انه جاء لتأدية العزاء، لكنهم فوجئوا بالقبض على زوج القتيلة وأختها. وتوالت المفاجآت. فوجىء سكان العقار بصوت صرخات عالية يطلقها جارهم صادق المقيم في الطابق الرابع. كان الرجل يصرخ بشكل هيستيري الحقوني سناء قتلت، سناء قتلت، اسرع السكان إلى شقة صادق وهم في حالة هلع شديد، وما ان وصلوا إلى باب الشقة حتى تجمدت اقدامهم في اماكنها من فرط الصدمة. كان المشهد في غاية البشاعة سناء زوجة صادق ملقاة على الارض، وغارقة وسط بركة من الدماء ومصابة بعدة طعنات نافذة بالصدر والبطن. كانت حالة زوجها سيئة للغاية وهو يبكي وينتحب ويحاول القاء نفسه فوق جثتها الا ان الجيران منعوه واصطحبه احدهم إلى شقته في محاولة لتهدئته، وسارع آخر بالاتصال بقسم الشرطة وهو يطلب من السكان عدم لمس أي شيء داخل الشقة لحين حضور رجال الشرطة والنيابة، وسارعت جارة اخرى بالاتصال بأسرة الزوجة القتيلة لإبلاغهم بالخبر المؤلم. بعد دقائق قليلة كان رجال الشرطة يملأون المكان استغرق رجال النيابة في معاينة مسرح الجريمة وبدأ رجال المعمل الجنائي في جمع الادلة ورفع البصمات وانشغل رجال المباحث في استجواب الجيران وعمل التحريات اللازمة حول الواقعة كان الانطباع الاول هو ان الجريمة تمت بدافع السرقة لأن محتويات الشقة كانت مبعثرة بالاضافة إلى تأكيد الزوج على اختفاء مبلغ مالي كان يحتفظ به في دولاب الملابس وكذلك اختفاء المصوغات الذهبية الخاصة بزوجته. لم يستبعد رجال المباحث احدا من دائرة الشكوك ولم يهملوا اي معلومة مهما كانت بسيطة ومن ضمن المعلومات التي توصلوا اليها ان الزوجة القتيلة ارتبطت بزوجها صادق منذ اربع سنوات عندما كانت في الثانية والعشرين من عمرها ولكنهما لم يرزقا بأي طفل وانها كانت تتلقى العلاج على يد احد اطباء امراض النساء. ومن ضمن المعلومات التي توصل اليها رجال المباحث ان الزوجة القتيلة سناء خضعت لعملية جراحية منذ عام تقريبا لاستئصال المرارة وتم احتجازها في المستشفى واقامت معها والدتها في المستشفى كمرافقة، وكانت شقيقتها الصغرى سوسن الطالبة بأحد معاهد السياحة والفنادق تتردد على شقتها من وقت لآخر لتنظيفها واعداد الطعام لزوج شقيقتها.كل هذه المعلومات طبيعية ومنطقية الا ان هناك معلومة جديدة جعلت رجال المباحث يتجهون اتجاهاً آخر وهي تأكيد بعض الجيران ان الاخت الصغرى سوسن كانت تتردد على منزل شقيقتها الكبري سناء اثناء غيابها مما يشير إلى وجود علاقة مابينها وبين زوج شقيقتها. واجه رجال المباحث الزوج صادق وشقيقة زوجته سوسن بهذه المعلومة، وفشلا في اثبات وجودهما في مكان آخر في نفس التوقيت الذي ارتكبت فيه الجريمة حسب تقرير الطبيب الشرعي، حاولا الإنكار في البداية ولكنهما سرعان ما أنهاراً واعترفا بالجريمة وهما يتبادلان الاتهامات.

اعترفت سوسن بشكل تفصيلي امام وكيل النيابة وكانت في حالة انهيار تام وهي تروي كيف اقدمت على ارتكاب هذه الجريمة البشعة قائلة لن اغفر لنفسي ابداً، لقد قابلت الاحسان بالإساءة، شقيقتي فتحت لي بيتها فسعيت لاخراجها منه، وفتحت لي قلبها فطعنتها في قلبها بكل خسة ونذالة. شقيقتي سناء تكبرني بسبع سنوات وكانت تتعامل معي وكأنها أمي وليست شقيقتي الكبرى، كان زوجها صادق يعمل محاسباً بإحدى الشركات وكان لطيفاً للغاية ويتعامل معي برقة شديدة ويدعوني باستمرار لزيارتهما في منزلهما خاصة ان منزل الأسرة كان قريباً منهم ولايتجاوز عشر دقائق سيرا على الاقدام.

بدأت شرارة الكارثة عندما تم احتجاز شقيقتي سناء في المستشفى حيث اجريت جراحة لاستئصال المرارة وأقامت معها والدتي كمرافقة وكنت أتردد على منزلها لتنظيف الشقة واعداد الطعام لزوجها. كان يغمرني بعبارات الشكر والتقدير لما أفعله معه اثناء غياب زوجته، وتطورت إلى عبارات اعجاب ثم غزل. في البداية شعرت بالدهشة والغضب ولكني لم أجرؤ على التصريح بما يفعله لأحد، ولكني مع مرور الوقت بدأت انجذب له حتى سقطت في شباكه وبدأت العلاقة المحرمة بيننا. غاب عقلي ولم أفطن إلى ان هذه العلاقة مستحيلة ولن تنتهي لأي نتيجة في ظل وجود شقيقتي واستمرت العلاقة بيننا إلى ما بعد خروج شقيقتي من المستشفى وأصبحت اتردد عليه في غياب شقيقتي إلى ان بدأ الجنين يتحرك في أحشائي. شعرت بالرعب وأسرعت إلى صادق وأخبرته بما حدث، والغريب انه شعر بالسعادة لأنه متزوج منذ اربع سنوات ولم ينجب فطلبت منه ان يشعر بحجم المأساة التي نعيشها ويفكر معي في حل، وكانت الصدمة عندما أكد لي ان الحل الوحيد هو التخلص من شقيقتي وإتمام زواجنا حتى يتربى طفلنا بيننا واذا رفضت عليّ ان أحل مشكلتي بنفسي. نهرته وتركته غاضبة وأنا اقسم لنفسي بأنني لن أراه مرة اخرى، ولكنني عاودت التفكير في المصيبة التي احملها في احشائي ولا ادري لها حلاً فعاودت الالتقاء به في غياب شقيقتي إلى ان عادت مبكرة من عملها وضبطتني في احضانه فخشينا من الفضيحة فقام بتقييد حركتها ووجدت نفسي اطعنها بلا وعي ولم اتركها الا جثة هامدة وتوقفت عن الكلام وهي تبكي بحرقة وتلطم خديها، كان الزوج صادق اكثر تماسكاً وهو يدلي باعترافاته قائلاً، تزوجت من سناء منذ اربع سنوات، لم نرزق بأطفال ولكنني لم اتخل عنها وساعدتها على العلاج والمتابعة مع احد الاطباء.

ارتبطت بسوسن الشقيقة الصغيرة لزوجتي وأعجبني انطلاقها وحيويتها وتطورت العلاقة بيننا حتى فوجئت بها تخبرني بأنها حامل مني وبينما كنا نفكر في حل لهذه المشكلة عادت زوجتي مبكرة من عملها وضبطت سوسن في احضاني فلم يكن امامنا سوى التخلص منها خوفا من الفضيحة. انا نادم وحزين، خسرت كل شيء، زوجتي الوفية المخلصة التي لم تسىء في يوم من الايام، وخسرت مستقبلي وعملي، وخسرت طفلي الذي ولد في الحرام وسينشأ ويتربى في احد ملاجىء الايتام، وخسرت حياتي كلها.

 

التوقيع

 






 
 
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 16-03-2006, 02:03 PM
الصورة الرمزية أبو مسعود
أبو مسعود أبو مسعود غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2005
الدولة: kuwait
المشاركات: 11,699
معدل تقييم المستوى: 10
أبو مسعود is on a distinguished road

لا حول ولا قوة الا بالله

 

التوقيع

 



خالص الشكر والعرفان للأخت m!ss-83 على التوقيع

 
 
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 16-03-2006, 02:10 PM
الصورة الرمزية شما
شما شما غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2006
المشاركات: 293
معدل تقييم المستوى: 16
شما is on a distinguished road

شـــــــــــــــــــــــــــــــــكرا لمرورك الكريم

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 17-03-2006, 03:03 AM
((الذيــبـــه)) ((الذيــبـــه)) غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Feb 2006
الدولة: كويتيه وافتخر
المشاركات: 174
معدل تقييم المستوى: 16
((الذيــبـــه)) is on a distinguished road

الله يعطيك العافيه

وتسلم يمناك على القصه

 

التوقيع

 

الله خلقني فوق بأعلى مبانيه....
كيف أنزل الواطي ولي منزل عال....
عزمي وصدقي صدق بأسمى معانيه....
بي عفة المهره وبي روح خيال...
وحدي وصلت العز لاخر موانيه...
أنثى ولكني عن ألفين رجال....

 
 
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 17-03-2006, 11:52 AM
الصورة الرمزية شما
شما شما غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2006
المشاركات: 293
معدل تقييم المستوى: 16
شما is on a distinguished road

مشكوورة الغالية على المرور

رد مع اقتباس
  #6  
قديم 19-03-2006, 06:17 AM
الصورة الرمزية بدر العرجاني
بدر العرجاني بدر العرجاني غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Sep 2005
الدولة: الرياض
العمر: 40
المشاركات: 6,367
معدل تقييم المستوى: 22
بدر العرجاني is on a distinguished road

لا حول ولا قوة الا بالله

 

التوقيع

 

 
 
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 19-03-2006, 10:14 PM
الصورة الرمزية شما
شما شما غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2006
المشاركات: 293
معدل تقييم المستوى: 16
شما is on a distinguished road

جزيل الشكر على هالطلة الحلوة اخوي بدر
يعطيك العافية

رد مع اقتباس
  #8  
قديم 20-03-2006, 11:07 PM
المرزوقي المرزوقي غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 2,011
معدل تقييم المستوى: 19
المرزوقي is on a distinguished road

لااحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم


كل هذاا من قلت الايمان واتبااع الهوى وخطى الشيطان


اللهم احفظنا بحفظك ياا الله



الف شكر لك اختي شما على هذاه القصه


تحيتي لك

 

التوقيع

 

ماعاش من عاش مذموما خصائله
ولم يمت من يكن بالخير مذكورا
 
 
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 20-03-2006, 11:18 PM
الصورة الرمزية شما
شما شما غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2006
المشاركات: 293
معدل تقييم المستوى: 16
شما is on a distinguished road

الشكر لمرورك وتعقيبك وتفاعلك يالمرزوقي
دمت بخير

رد مع اقتباس
رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
صفحات من حياتي ( قصة حياة الشيخ احمد القطان ) تسجيل صوتي من قناة المجد الفضائية جزء 2 سهيل الجنوب المجلس الإســــلامي 14 24-11-2011 02:30 PM
شاب يشرب الخمر ويحترق في فمه شما المجلس الإســــلامي 10 08-11-2008 03:18 AM
قصة تعور القلب .. حدثت بالكويت ولــد الشرقيه بوح المشاعر 9 04-03-2006 07:17 PM
الــــــــــزنــــــــــجــــــــــبــــــــــيـــ ــــــــــل ::::أم راكان:::: مجلس الطب والصحـــــة والغذاء 10 05-11-2005 05:33 AM
التداوي بالأعشاب لمعظم الأمراض saad مجلس الطب والصحـــــة والغذاء 3 26-10-2005 03:35 PM

 


الوقت في المنتدى حسب توقيت جرينتش +3 الساعة الآن 02:19 AM .


مجالس العجمان الرسمي

تصميم شركة سبيس زوون للأستضافة و التصميم و حلول الويب و دعم المواقع