مجالس العجمان الرسمي

العودة   مجالس العجمان الرسمي > ~*¤ô ws ô¤*~المجالس العامة~*¤ô ws ô¤*~ > المجلس العــــــام

المجلس العــــــام للمناقشات الجادة والهادفة والطروحـــات العامة والمتنوعة

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
  #1  
قديم 07-07-2019, 11:36 AM
محمود المختار الشنقيطي محمود المختار الشنقيطي غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jul 2012
المشاركات: 825
معدل تقييم المستوى: 7
محمود المختار الشنقيطي is on a distinguished road
التعدد ليس حلا للعنوسة أو ضد"التعدد"عبر الدعوة له!!

التعدد ليس حلا للعنوسة أو ضد"التعدد"عبر الدعوة له!!
أو البَرْزَة في الرد على واصفة"الأربعينية"بالخبزة!

نعم. هي كليمة ذات عنواين ثلاثة .. يختار القارئ منها ما يشاء .. والأمر كله من باب التعبير عن الملل من الكتابة عن "التعدد"فقد بت أشعر بتأنيب الضمير .. أشعر أنني تسببت في نفاد"الحبر"من كثرة كتابتي عن هذا الموضوع!!
كتبتُ .. جعل الله – سبحانه وتعالى – ذلك خاصا لوجهه الكريم .. وفيه فائدة – حول"التعدد" :
( ما أنا بكتاب"2": التعدد الإلزامي : رابط الموضوع : https://www.alajman.ws/vb/showthread.php?t=80310 )
(على هامش حوار حول التعدد : رابط الموضوع : http://www.alajman.ws/vb/showthread.php?t=78615
)
( مسارب التعدد .. الاختلاط .. ورحيق الذكريات : رابط الموضوع : http://www.alajman.ws/vb/showthread.php?t=78131)
(حول تعدد الزوجات كليمة أخيرة : العيب فيكم يا في حبايبكم : رابط الموضوع : )
("جريمة" تعدد الزوجات : رابط الموضوع : http://www.alajman.ws/vb/showthread.php?t=78003)
(كلام في التعدد اللهم لا تنيلنا مع المتنيلين : رابط الموضوع : http://www.alajman.ws/vb/showthread.php?t=77619)
( الزوجة الأولى بين عدم الاكتفاء بها،وعدم الاستغناء عنها : رابط الموضوع : http://www.alajman.ws/vb/showthread.php?t=76679)
( تعدد الزوجات في نظر بعض المثقفات السعوديات : رابط الموضوع : https://www.hawaaworld.com/%D8%AA%D8...80%8E-3283627/)
أفلا يحق لي أن أمل .. أمللت!!
الإشكال الأكبر في الموضوع أنه هو الذي يطاردني .. وقد نبهتُ،ربما قبل أكثر من عام،إلى وجود "ريبة"في كثرة"الوسوم = الهشتاقات"التي تحث على التعدد!!
نعم. هي – بالنسبة لي مريبة جدا – لأنها،لمن يتابع ما يُكتب فيها،وسيلة لاستفزاز المرأة،وجعلها .- خصوصا الشابات .. وبالأخص من تكون في خصام مع زوجها من أجل التعدد – "تغلط" على الشرع أو على مبدأ تعدد الزوجات،لا على الخلل في تطبيقه .. إلخ.
رأيت "وسمين = هاشتاجين "في الأسبوع الماضي فقط .. حول التعدد،أحدهما بعنوان" اليوم العالمي للزوجة الثانية"و أنظمة العالم – بشكل عام - كما هو معلوم،تبيح "الخليلة" لا "الحليلة"!!
قبل"الوسمين" استمعتُ إلى رد سيدة دعت إلى التعدد .. ويبدو أنها تلقت الكثير من "الدعوات" فردت بتسجيل آخر .. ومما قالت فيه : "الل تجاز الأربعين وجابت كم بطن اكبرت في السن خليها اتربي أبناءها وأحفادها .. خلاص صرت زي الخبزة اليابسة ..نعمة ما نرميها في الزبالة .. وأنتي بكرامة .. نحبها وانحطها فوق الجدار. ومن حق الرجال يدور خبزة طرية بعد "
لن أستشهد بقول الشاعر ... الذي آخره ..
أراد نفعا فاضر!!
بل أستشهد بقول ابن زُريق البغدادي :
جاوزت في نصحه حدا أضر به * من حيث قدرتِ أن اللوم ينفعه
إذا تجاوزنا "الغيرة"- التي هي فطرت في النساء،لم تسلم منها حتى أمهات المؤمنين رضي الله عنهن – فإن ما يرعب المرأة هو"الإهمال" و"عدم العدل" .. على تداخل بينهما .. فكان على من تدعو إلى التعدد أن تطمئن المرأة – وأنا هنا أساير النية الحسنة لصحابة الدعوة – بأنها ستكون معززة مكرمة .. حاصلة على حقولها غير مُهملة .. إلخ.
أما أن تصفها بـ"الخبزة" وأنها لن ترمى في "الزبالة" – أجلكم الله – لكنها ستركن على الرف .. هل هذه دعوة لتقبل التعدد أم للتنفير منه!!
ثم .. كلام صاحبة الدعوة نفسها .. يرد عليها فقد قالت :
"البيوت مليانة بنات من الل تجاوز أعمارهم خمس وثلاثين سنة .. عوانس ومطلقات وأرامل"
من سيتزوج من عمرها "35"سنة،مع تكاليف الزواج المعروفة،وقد بقي لها خمس سنوات حتى تصبح"خبزة"ناشفة!! بل أوضح من ذلك .. من كلام نفس السيدة،عن الرجل حين يبلغ الخمسين :
"الرجل في الخمسين .. شاب .. يعرس واحدة عمرها تسع طعش .. ممكن يتزوج وحدة عمرها عشرين..خصوصا إذا كان مقتدر ماديا بناء على ظروف الأن .. المعيشة و الحياة تحتاج إلى أمور مالية .."
هل الفتاة التي عمرها "19"أو"20"عانس!!
البَرْزَة في الرد على واصفة"الأربعينة"بالخبزة!
و" البَرْزَة"بترقيق الباء و الراء،في "لهجة الشناقطة" تعني : الفضاء من الأرض أو"البرحة"أو"الوسعاية" – أما" البَرْزَة" من النساء،بتفخيم الراء ..فأمر آخر – سبق أن نقلتُ وصف أختنا "الداعية أو المنفرة" من"التعدد" لمن بلغت الأربعين – مع شرط آخر – أنها "مثل الخبزة" ..إلخ.
كنا نُحَّفظ في الصغر " في البحر عجب . . وفي النساء عجبان"!!
وصف المرأة بهذا الوصف أقرب إلى العقلية أو النظرية "الذكورية"للنساء .. وليس هنا العجب .. فتلك حرية شخصية ..
لكن العجب ..
وقبله عجب آخر .. ومن امرأة أيضا .. أخت معرفها باسم"معلمة مغتربة" غردت عبر"وسم : اليوم العالمي للزوجة الثانية" بما مفاده .. أن الزوجة الثانية بالكاد تدرك بقية في الزوج – وهذا مفاد كلامها – فعلى الزوجة الأولى أن تتفرغ لتربية أولادها ... إلخ.
وهذا"تنفير" آخر من "التعدد" .. يشبه "قصة"حكيت لنا قبل سنوات .. ومفادها أن رجلا تزوج على زوجته،فهجرها، ولهما ابن" ملتزم"فطلبت منه أمه أن ينصح أباه .. فوعظه .. إلخ. فرد أنه قضى مع أم "الناصح"عشرين سنة .. فإذا قضى مع الثانية مثلها .. "عدل بينهما"!!
أين أرى العجب في وصف "الأربعينية" بذلك الوصف؟
عجبي مبني .. على أن هذا الكلام لو قيل قبل قرنين .. أو قرن .. لكان مفهوما – إلى حد ما – لأن المرأة قديما كانت تنضج مبكرا .. وتتزوج مبكرا .. فلو زعم زاعم أنها حين تتجاوز الأربعين تكون"خبزة" فقد ينظر في الأمر .. ولكن في القرن العشرين .. بل الحادي والعشرين .. !!
يقول الدكتور غازي القصيبي :
(جاء البلوغ وانتقلت من مرحلة إلى مرحلة. هل انتقلت من الطفولة إلى الرجولة؟ هذا ما كان يجب أن يحدث. هذا ما كان يحدث في الحضارات القديمة كلها،ما تنص عليه القوانين القديمة كلها،ما تنص عليه الأعراف القديمة كلها،إلا أن هذا لم يحدث . لماذا؟ لأن سادتنا سابقا،وربما لا حقا،المستعمرين الغربيين ابتدعوا مفهوم المراهقة الذي ما أنزل الله به من سلطان،نقلناه عنهم،حسب العادة. نظرية المراهقة من أسوأ النظريات التي تمخضت عنها العصور الحديثة أن لا تكون صبيا ولا تكون رجلا أن تبقى معلقا،بضع سنين في تلك المرحلة الرمادية (..) تتحول البنت مع البلوغ إلى امرأة تستطيع أن تتزوج وأن تنجب وأن تربي أولادها "كما فعلت أمهاتنا وأمهاتهن وجداتهن"والولد،بدوره،يستطيع أن يتزوج (..) في باديتنا،عبر تاريخها،لم يوجد مراهق واحد أو مراهقة واحدة. كان الصبي،مع البلوغ يتحول إلى رجل : يحمل البندقية ويقاتل مع الرجال. وكانت البنت،فور بلوغها تصبح امرأة كاملة الأنوثة ..){ ص 64 – 66 ( ألزهايمر) / د.غازي القصيبي / بيروت / دار بيسان للنشر / الطبعة الرابعة 2014م.}.
نعم. في ذلك الزمن .. حين كانت الفتاة تتزوج عند"بلوغها"قد تُسمع دعوى"مرحلة الخبزة" من حيث المبدأ .. أما في زماننا .. وقد أخرجت الفتاة من بيتها .. للدراسة .. ثم البحث عن فرصة عمل ..
أما في زماننا وصاحبة "26"ربيعا .. تقفز بين"المداريه" أو"المرجيح" .. والشاب الذي في سنها .. يرتدي"البرمودا" ويربط شعره"ديل حصان" – أو أيا من ذوات الأربع – فإن الحديث عن"الأربيعينية : الخبزة" .. خارج سياقه الزمني .. إضافة إلى أنه قطعا لن يساهم في الحث على"التعدد"... بل سينفر منه خصوصا مع التذكير بقول أختنا"الداعية" أن الرجل في الخمسين .. شاب سوف يتزوج من صغيرة بين 19 و20 .. وتحدثت عن مقدرته المالية .. وهذا يعني أنها أخرجت الفئة التي جاءت تدافع عنها "35"سنة .. والأرامل والمطلقات .. من الحسبة .. لأن الرجل الباحث عن "الثانية"سوف يتزوج " المرأة : البسكوتة" إن صح التعبير.
ملاحظة صغيرة أخرى : كررت أختنا "الداعية" قولها "أليس منكم رجل شديد"؟
إن كانت تقصد الآية الكريمة فهي ((أَلَيْسَ مِنكُمْ رَجُلٌ رَّشِيدٌ "78"))هود.
في الحالتين .. هل ينتظر الرجل "الرشيد" أو"الشديد" أن يستمع إلى دعوة عبر تسجيل .. أو يقرأ مقالة تحث على التعدد ... حتى يعدد!!
إن "الرجل الشديد" حين يرغب في التعدد سوف يضع جاهه على كتفه الأيسر .. وماله على كتفه الأيمن .. و"بشته"على ساعده الأيسر .. ويتزوج .. من هي في سنة أصغر بناته .. أو أوسطهن في أفضل الأحوال .. وتبقى"العانس"في بت أهلها ..
وعجيبة أخرى . . في كُليمتي "تعدد الزواجات في نظر بعض المثقفات السعوديات" نقلتُ بعض إجاباتهن على سؤال" لما تخاف المرأة التعدد" والحقيقة أن "المجلة"طرحت سؤالا آخر .. معناه .. إذا أمنت المرأة من"الجور" : هل تسمح لزوجها بالتعدد"؟
الدكتور فريدة آل مشرف ،ردت بأن التعدد أمر أباحه الله – سبحانه وتعالى – "فمن هي حتى تسمح أو لا تسمح"!!
وهذا السؤال .. من أغرب ما يمكن للإنسان أن يقرأه!!
نتصور "رجالا": شديدا أورشيدا : يرفع أصبعه كأي تلميذ مهذب :
"عَمّه جوزة .. ممكن أتجوز عليكي؟"
(!!!!!!!!!! ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ &&&&&&&&&&)
تفسيرات كثيرة ..قبل هذه دموع .. ,قيل عتاب مع دموع .. ,قيل صراخ .. مع دموع .. وقيل .. وقيل!!
للتذكير فقط – كما جاء في قصة"ليلة في حياة زوج في الستين – "عمه جوزة" هي قصة رواها لي "العم عبد الغني" ومفادها أن رجلا .. في البادية عقدوا له على امرأة وحين رآها تسير .. اتلفت وأخذ يناديها : عمه جوزة .. عمه جوز ...حتى سقط في حفرة!!
وبعد .. قلدنا الغرب ... فكشفت المرأة المسلمة وجهها .. ثم شعرها .. ثم شمرت عن ساعديها ... وذراعيها .. ثم لبست"الجيب" و"الميني جيب"و"الميكرو جيب" .. ثم سارت على البحر بـ"ألبكيني".. ولكننا لم نستطع تقليدهم في "بساطة الزواج" وبساطة تكاليفه .. !!
من يريد القضاء على العنوسة .. يوفر الوظائف .. للشباب .. وللشابات – نصف دوام بـ60% من الراتب – يخفف تكاليف الزواج التي تقصم الظهر .. ومن يقول : البيون مليانة حريم .. فالبيوت أيضا مليانة رجال .. صدتهم البطالة .. وتكاليف الزواج عن الإقدام عليه .. وكل دعوة للتعدد دون تسهيل أمر الزواج .. فهي "تحريض للموسرين" .. للزواح بمزيد من"البسكوتات" .. ولا عزاء .. لـ"الخمسة وثلاثينيانت"و"الأرامل والمطلقات".. ولا أقول مشاريع لـ"الخبزات" !!
والله المستعان.
تلويحة الوداع :
(أخبرنا الفضل بين دكين،حدثنا زكريا ين أبي زائدة،قال : سمعت عامرا يقول تزوج عليٌ بن أبي طالب أسماء بنت عميس فتفاخر ابناها محمد بن جعفر { بن أبي طالب – محمود } ومحمد بن أبي بكر { الصديق – محمود } فقال كل واحد مهما : أنا أكرم منك وأبي خير من أبيك. فقال لها عليٌ : اقضي بينهما يا أساء. قالت : ما رأيت شابا من العرب خيرا من جعفر ولا رأيت كهلا خيرا من أبي بكر. فقال عليٌ : ما تركتِ لنا شيئا ولو قلت غير الذي قلتِ لمقتك فقالت أسماء : إنّ ثلاث أنت أخسهم لخيار. )
وسيدتنا أسماء بنت عميس – رضي الله عنها – تزوجها سيدنا جعفر بن أبي طالب – رضي الله عنه – وهاجرا إلى الحبشة .. فولدت له بها ( محمدا أو عبد الله وعونا) وعادا عند فتح خيبر .. وبعد استشهاد سيدنا جعفر – رضي الله عنه – تزوجها سيدنا أبو بكر الصديق – رضي الله عنه – بعد وفاة زوجته "أم رومان" – رضي الله عنها – وبعد وفاة سيدنا"الصديق" – رضي الله عنه – ( وقد ولدت له محمدا ،نفست به في ذي الحليفة في طريقها إلى حجة الوداع ) تزوجها سيدنا عليٌ – عليه السلام – فولدت له ( يحيى وعونا ) وقيل ( ومحمدا).
كنتُ سأقول : ما فعله سيدنا عليٌ – عليه السلام – هو الذي قد يعالج العنوسة .. فقد تزوج من "أسماء"- رضي الله عنها – بعد أن كانت زوجة لأخيه الذي يكبره .. وبعد أن كانت زوجة لخليفته "الصديق" – رضي الله عنه – ثم ألح عليّ هذا السؤال :
هل الأرامل والمطلقات .. عوانس!؟!؟!؟!؟!؟
"شكلي أرمي الكلام زي ما يجي"!!

ابو أشرف : محمود المختار الشنقيطي المدني – المدنية المنورة في 4 /11 / 1440هـ = 7 / 7 / 2019م.

 

التوقيع

 

أقول دائما : ((إنما تقوم الحضارات على تدافع الأفكار - مع حفظ مقام"ثوابت الدين" - ففكرة تبين صحة أختها،أو تبين خللا بها .. لا يلغيها ... أو تبين "الفكرة "عوار"الفكرة"))

 
 
رد مع اقتباس
رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ما أنا بكاتب (2 ) : التعدد الإلزامي!! محمود المختار الشنقيطي المجلس العــــــام 0 21-03-2018 11:57 AM
على هامش حوار حول التعدد محمود المختار الشنقيطي المجلس العــــــام 0 05-10-2015 01:19 PM
إعلان: الحفل التكريمي لأبن فطيس ولشعراء يام "الدعوة عامة"في محافظة الاحساء17/3/1428 الاصيل اليامي مجلس اخبار الشعراء و مسابقات الشعر 13 30-03-2007 03:25 PM
نستني مع همومي وارتجي ليل الوصال يعود"""""""" ماعاد به حل؟ مجلس الشعر النبطي 6 20-08-2006 06:48 PM
بعض النساء يقبلن بزنا أزواجهن ولايقبلن التعدد!! لماذا تخشين التعدد؟! ::::أم راكان:::: مجلس الأســــرة والمجتمع 10 14-04-2006 05:00 PM

 


الوقت في المنتدى حسب توقيت جرينتش +3 الساعة الآن 11:27 PM .


مجالس العجمان الرسمي

تصميم شركة سبيس زوون للأستضافة و التصميم و حلول الويب و دعم المواقع