مجالس العجمان الرسمي

العودة   مجالس العجمان الرسمي > ~*¤ô ws ô¤*~المجالس العامة~*¤ô ws ô¤*~ > المجلس الإســــلامي

المجلس الإســــلامي لطرح كافة القضايا المتعلقة بالدين الاسلامي

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
  #11  
قديم 06-08-2012, 04:42 AM
سمو الرووح سمو الرووح غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
المشاركات: 31,694
معدل تقييم المستوى: 42
سمو الرووح is on a distinguished road
رد: دعاء الأنبياء من القرءان (متجدد) تابعونا


وجزيت بكل الخير.

رد مع اقتباس
  #12  
قديم 06-08-2012, 04:43 AM
سمو الرووح سمو الرووح غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
المشاركات: 31,694
معدل تقييم المستوى: 42
سمو الرووح is on a distinguished road
رد: دعاء الأنبياء من القرءان (متجدد) تابعونا

وجزيت بالخير

برق ماترعاه لاتخيله

وشكرا لك.

رد مع اقتباس
  #13  
قديم 06-08-2012, 04:58 AM
سمو الرووح سمو الرووح غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
المشاركات: 31,694
معدل تقييم المستوى: 42
سمو الرووح is on a distinguished road
رد: دعاء الأنبياء من القرءان (متجدد) تابعونا

من دعاء الأنبياء

دعاء سيدنا يونس عليه السلام

قال تعالى :


(وَذَا النُّونِ إِذْ ذَهَبَ مُغَاضِبًا فَظَنَّ أَنْ لَنْ نَقْدِرَ عَلَيْهِ فَنَادَىٰ فِي الظُّلُمَاتِ
أَنْ لَا إِلَٰهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ) (87)

(فَاسْتَجَبْنَا لَهُ وَنَجَّيْنَاهُ مِنَ الْغَمِّ ۚ وَكَذَٰلِكَ نُنْجِي الْمُؤْمِنِينَ) (88)

الانبياء

هذا هودعاء النبي الكريم يونس بن متى
قال عنه سيد الخلق وإمام البشر والرحمة المهداة للعالمين محمد بن عبد الله،

صلى الله عليه وسلم: "لا تفضلوني على يونس بن متى."

كانوا يسمونه يونس.. وذا النون.. ويونان.
وكان نبيا كريما أرسله الله إلى قومه فراح يعظهم وينصحهم ويرشدهم إلى الخير
ويذكرهم بيوم القيامة ويخوفهم من النار ويحببهم إلى الجنة ويأمرهم بالمعروف

ويدعوهم إلى عبادة الله وحده ، وظل ذو النون ينصح قومه فلم يؤمن منهم أحد

وجاء يوم على يونس فأحس باليأس من قومه وامتلأ قلبه بالغضب عليهم لأنهم

لا يؤمنون وخرج غاضبا وقرر هجرهم ، ولا أحد يعرف عنف المشاعر والأحاسيس
التي راحت تعتمل في نفس يونس غير الله وحده، كان يونس غاضبا من قومه كان
حانقا آسفا وحزينا فخرج وقررترك بلدته ،، فذهب الى شاطئ البحر وركب فى سفينة
فغرقت السفينة وسقط فى البحر فألتقمه حوت وفوجئ يونس بنفسه في بطن الحوت،
والحوت يجري به في جوف البحر، والبحر يجري في جوف الليل ظلمات ثلاث
بعضها فوق بعض ، ظلمة جوف الحوت ، وظلمة قاع البحر، وظلمة الليل.

تصور يونس أنه مات حرك حواسه وجد نفسه يتحرك هو حي إذن لكنه سجين
وسط ظلمات ثلاث وبدأ يونس يبكي وعلم أنه أخطأ لأنه ترك قومه بغير إذن الله

والآن فان الله سبحانه وتعالى يعاقبه على ما فعل بدأ رحلة العودة إلى الله وهو سجين
وسط الظلمات الثلاث تحرك قلبه بالتسبيح لله وتحرك بعدها لسانه بقوله

لَّا إِلَهَ إِلَّا أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لَّا إِلَهَ إِلَّا أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لَّا إِلَهَ إِلَّا أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ


وعندما رأى الله سبحانه وتعالى صدق يونس في توبته سمع الله تعالى تسبيحه
في جوف الحوت وصدرت الأوامر للحوت أن يخرج إلى سطح البحر ويقذف بيونس
من جوفه عند جزيرة حددتها الأوامروأطاع الحوت ولفظه من جوفه من عالم البرد
الزمهرير وظلمة البحر على جزيرة حيث الدفء والشمس المنعشة إن جسده ملتهب
بسبب الأحماض في معدة الحوت وكان مريضا وأشرقت الشمس فلسعت أشعتها جسده
الملتهب فكاد يصرخ من الألم لولا أنه تماسك وعاد للتسبيح وأنبت الله تعالى عليه شجرة
من يقطين وهو نبات أوراقه عريضة تقي من الشمس وأفهمه الله تعالى أنه لو لا التسبيح
لظل في جوف الحوت إلى يوم القيامة فغفرله الله ونجاه مما اصابه عندما علم صدق ندمه

وهذا الدعاء

(لَّا إِلَهَ إِلَّا أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِين)

يشتمل على:

1

(لَّا إِلَهَ إِلَّا أَنتَ) دليل على الأقرار بوحدانية الله

2

(سُبْحَانَكَ) تعظيم لله ألمنزه عن كل نقص أو عيب

3

(إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِين) وهذا أقرار بالذنب وتوبة لله وعدم العودة له

وكانت إستجابة الله له عظيمة حيث قال جل وعلا


قال تعالى :

(فَاسْتَجَبْنَا لَهُ وَنَجَّيْنَاهُ مِنَ الْغَمِّ ۚ وَكَذَٰلِكَ نُنْجِي الْمُؤْمِنِينَ)

وكان جزاء سيدنا يونس من الله تبارك وتعالى عند عودته لقومه ‏فوجدهم مؤمنين بالله
تائبين إليه منتظرين عودة رسولهم يونس عليه السلام ليأتمروا بأمره ‏ويتبعوه فمكث
عليه السلام معهم يعلمهم ويرشدهم

قال تعالى :


(فَلَوْلا كَانَتْ قَرْيَةٌ آمَنَتْ فَنَفَعَهَا إِيمَانُهَا إِلاَّ قَوْمَ يُونُسَ لَمَّا آمَنُوا ‏كَشَفْنَا عَنْهُمْ عَذَابَ الْخِزْيِ
فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ‏وَمَتَّعْنَاهُمْ إِلَى حِينٍ)(98) سورة يونس‏

فضل من قال

( لااله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين)


عن سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه عن النبي عليه الصلاة والسلام قال:

" دعوة ذي النون
إذ هو في بطن الحوت
( لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين )
لم يدع بها مسلم ربه في شيء قط إلا استجاب له"


وأخرج ابن جرير عن سعد رضي الله عنه سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:

" اسم الله الذي إذا دعي به أجاب وإذا سئل به أعطي دعوة يونس بن متى"
قلت : يارسول الله هي
ليونس أندعوا بها؟
قال: " ألم تسمع قول الله ( وكذلك ننجي المؤمنين) فهو شرط من الله لمن دعاه"


اسأل الله العلي العظيم ان يفرج هم كل مكروب



ولنا لقاء قريب بمشيئة الله

رد مع اقتباس
  #14  
قديم 06-08-2012, 05:01 AM
سمو الرووح سمو الرووح غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
المشاركات: 31,694
معدل تقييم المستوى: 42
سمو الرووح is on a distinguished road
رد: دعاء الأنبياء من القرءان (متجدد) تابعونا

من دعاء الأنبياء

دعاء سيدنا أيوب عليه السلام

كان أيوب عبداً صالحاً صاحب غنىً كبير وأهل وبنين.

فقد ابتلاه الله بالرخاء فآتاه المال والغنى والصحة وكثرة الأهل والولد

فكان عبداً تقياً ذاكراً لأنعم الله عليه

ثم ابتلاه الله بسلب النعمة ففقد المال والأهل والولد ونشبت به الأمراض المضنية المضجرة

فصبر على البلاء وحمد الله وأثنى عليه وما زال على حاله من التقوى والعبادة والرضا

عن ربه

فكان في حالتي الرخاء والبلاء مثالاً رائعاً لعباد الله الصالحين في إرضاء الرحمن

وإرغام أنف الشيطان

قالوا: وكانت له امرأة مؤمنة اسمها (رحمة) من أحفاد يوسف عليه السلام

وقد رافقت هذه المرأة حياة نعمته وصحته

وزمن بؤسه وبلائه فكانت في الحالين مع زوجها شاكرة فصابرة

ثم إن الشيطان حاول أن يدخل على أيوب مباشرة في زمن بلائه فلم

يؤثّر به ثم حاول أن يدخل إليه عن طريق امرأته فوسوس لها

روي عن
ابن عباس قال :
اتخذ إبليس تابوتا ، فوقف على الطريق يداوي الناس ، فأتته
امرأة أيوب ، فقالت :

يا عبد الله ; إن هاهنا إنسانا مبتلى في أمره كذا وكذا ، فهل لك أن تداويه ؟

قال لها : نعم ، على أني إن
شفيته يقول كلمة واحدة : أنت شفيتني ، لا أريد منه غيرها .

فأخبرت بذلك
أيوب ، فقال : ويحك ، ذلك الشيطان ، لله علي إن شفاني الله لأجلدنك مائة جلدة .


وأرادت أن تحرك قلبه ببعض ما فيه نفسها فغضب أيوب وقال لها:
كم لبثتُ في الرخاء؟ قالت:
ثمانين
قال: كم لبثتُ في البلاء؟ قالت:
سبع سنين
قال: أما أستحيي أن أطلب من الله رفع بلائي وما قضيتُ فيه مدة رخائي!!
ثم قال: والله لئن برئت لأضربنك مائة سوط


ولما بلغ ذروة الابتلاء دعى ربه قائلا:

قال تعالى :

(وَاذْكُرْ عَبْدَنَا أَيُّوبَ إِذْ نَادَىٰ رَبَّهُ أَنِّي مَسَّنِيَ الشَّيْطَانُ بِنُصْبٍ وَعَذَابٍ,
ارْكُضْ بِرِجْلِكَ ۖ هَٰذَا مُغْتَسَلٌ بَارِدٌ وَشَرَابٌ



وَوَهَبْنَا لَهُ أَهْلَهُ وَمِثْلَهُمْ مَعَهُمْ رَحْمَةً مِنَّا وَذِكْرَىٰ لِأُولِي الْأَلْبَابِ ,
وَخُذْ بِيَدِكَ ضِغْثًا فَاضْرِبْ بِهِ وَلَا تَحْنَثْ ۗ إِنَّا وَجَدْنَاهُ صَابِرًا ۚ نِعْمَ الْعَبْدُ ۖ إِنَّهُ أَوَّابٌ) ص (44:41)

قدر الله صبر أيوب مع شدة عذابه من المرض والفقر وفقد كل شئ الصحة والابناء
وشدة خجله من أن يدعوا ربه أن يشفيه
شاكرا نعمته فى السراء والضراء
رفع عنه الله المرض وعوضه عما فقد من المال والابناء
وعندما اراد أن يبر بقسمه بالله بضرب أمرأته مائة سوط
أوحى إليه ربه أن يأخذ ضغثا فيضربها به قدر مائة فضربها ضربة واحدة
الضغث : قبضة من عشب مختلط رطبه بيابسه

أخوتى فى الله

حكم المرض وفوائده

استخراج عبودية الضراّء وهي الصبر
تكفير الذنوب والسيئات
كتابة الحسنات ورفع الدرجات
سبب في دخول الجنة
النجاة من النار
ردّ العبد إلى ربه وتذكيره بمعصيته وإيقاظه من غفلته
البلاء يشتد بالمؤمنين بحسب إيمانهم
بشرى للمريض


والواجب على المريض تجاه ما أصابه من مرض هو أن يصبر على هذا البلاء

فإن ذلك عبودية الضراء

كما قال عليه الصلاة والسلام :
(عجبا لأمر المؤمن . إن أمره كله خير . وليس ذاك لأحد إلا للمؤمن .

إن أصابته سراء شكر . فكان خيرا له . وإن أصابته ضراء صبر . فكان خيرا له )


الراوي: صهيب بن سنان الرومي القرشي المحدث: مسلم -

المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 2999
خلاصة حكم المحدث: صحيح




ولنا لقاء قريب بمشيئة الله

رد مع اقتباس
  #15  
قديم 06-08-2012, 05:06 AM
سمو الرووح سمو الرووح غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
المشاركات: 31,694
معدل تقييم المستوى: 42
سمو الرووح is on a distinguished road
رد: دعاء الأنبياء من القرءان (متجدد) تابعونا

من دعاء الأنبياء

سيد الخلق وخاتم الأنبياء والمرسلين
سيدنا محمد بن عبد الله الأمين
صلى الله عليه وعلى آله وصحبه أجمعين


ماذا علمنا عن فاتحة الكتاب


عَنْ عُبَادَةَ بْنِ الصَّامِتِ رضي الله عنه أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ :

(لَا صَلَاةَ لِمَنْ لَمْ يَقْرَأْ بِفَاتِحَةِ الْكِتَابِ) ..
روى البخاري (756) ومسلم (394)


عَنْ أَبِي سَعِيدِ بْنِ الْمُعَلَّى رضي الله عنه أن رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ قَالَ له :

(لَأُعَلِّمَنَّكَ سُورَةً هِيَ أَعْظَمُ السُّوَرِ فِي الْقُرْآنِ قَبْلَ أَنْ تَخْرُجَ مِنْ الْمَسْجِدِ)


ثُمَّ أَخَذَ بِيَدِي فَلَمَّا أَرَادَ أَنْ يَخْرُجَ قُلْتُ لَهُ : أَلَمْ تَقُلْ لَأُعَلِّمَنَّكَ سُورَةً هِيَ

أَعْظَمُ سُورَةٍ فِي الْقُرْآنِ ؟ قَالَ :

(الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ ، هِيَ السَّبْعُ الْمَثَانِي ، وَالْقُرْآنُ الْعَظِيمُ الَّذِي أُوتِيتُهُ) .

الراوي: أبو سعيد بن المعلى المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري -
الصفحة أو الرقم: 4474 خلاصة حكم المحدث: [صحيح]


وعن أبى هريرة رضى الله عنه : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :


(الحمد لله أم القرآن وأم الكتاب والسبع المثاني
والقرآن العظيم )


الراوي: أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الترمذي -
الصفحة أو الرقم: 3124 خلاصة حكم المحدث: صحيح


يقول شيخ الاسلام ابن تيمية

(أَنْفَعُ الدُّعَاءِ وَأَعْظَمُهُ وَأَحْكَمُهُ: دُعَاءَ الْفَاتِحَةِ)

{اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ (*) صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلَا الضَّالِّينَ}

فإن هداه هذا الصراط أعانه على طاعته وترك معصيته
فلم يصبه شر لا فى الدنيا ولا فى الآخرة


مجموع الفتاوي (14:320)



والإنسان منا محتاج دائما للهداية مهما كانت درجة إيمانه وما أشد حاجتنا
إلى طلب الهداية من الله جل وعلا



هيا نقول معا فى كل لحظة

(
اللهم أهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ
)





ولنا لقاء قريب بمشيئة الله
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 06-08-2012, 05:14 AM
سمو الرووح سمو الرووح غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
المشاركات: 31,694
معدل تقييم المستوى: 42
سمو الرووح is on a distinguished road
رد: دعاء الأنبياء من القرءان (متجدد) تابعونا

من دعاء الأنبياء

سيد الخلق وخاتم الأنبياء والمرسلين
سيدنا محمد بن عبد الله الأمين
صلى الله عليه وعلى آله وصحبه أجمعين

الله سبحانه وتعالى علم رسوله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم
والمبعوث رحمة للعالمين يعلمنا .. ومما علمه ربه آيتان فى أخر سورة البقرة سنام القرآن


قال تعالى :


(آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْهِ مِنْ رَبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ ۚ كُلٌّ آمَنَ بِاللَّهِ
وَمَلَائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لَا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْ رُسُلِهِ ۚ وَقَالُو
ا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا ۖ غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ)


(لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا ۚ لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ ۗ
رَبَّنَا لَا تُؤَاخِذْنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا ۚ رَبَّنَا وَلَا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ
عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِنَا ۚ رَبَّنَا وَلَا تُحَمِّلْنَا مَا لَا طَاقَةَ لَنَا بِهِ ۖ وَاعْفُ عَنَّا
وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا ۚ أَنْتَ مَوْلَانَا فَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ) البقرة ( 285: 286)



وقد جاء فى تفسير ابن كثير


أن المذنب محتاج إلى ثلاثة:

عفو اللّه وستره وعصمته
نفس الإنسان مهما سمت معرضة للتعثر والخطإ في ما تكسبه بتحملها لأمانة
الاستخلاف في الأرض ( لها ما كسبت وعليها ما اكتسبت )
هذا الكسب هو تحت التكليف وفق سعة النفس وطاقتها


فيا كل من أخطأ وأذنب وكلنا كذلك احذر أن يتلبسك اليأس فتمضي في أخطائك

لنجعل شمعة الرجاء تضيء جوانحنا! عندها نجد رحمة الله أمامنا فهو الذي يعلمنا
في آيتين عظيمتين خواتم سورة البقرة ، فهما تطردان اليأس عن كل مذنب،وتشرقان
بالأمل أمام كل مخطىء كيف ندعوه إذا أخطأنا أو نسينا : (ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا).

وفيهما يطلب المؤمنون أيضا من الله تعالى طلبين:

الأوّل أن يرفع عنهم الفروض الثقيلة التي قد تمنع الإنسان من إعمار الكون وفق الإرادة الربانية.

والثاني يريدون منه أن يعفيهم من الامتحانات الصعبة والعقوبات التي لا تطاق
(ولاتحملّنا ما لا طاقة لنا به) ولهذا شرع لنا الله سبحانه فضاءات الرجاء ونوافذ التوبة
(فاعفُ عنّا واغفر لنا وارحمنا) وفوق هذا يوجهنا الله سبحانه إلى طلب النصرة على الكافرين.


فضل خواتم البقرة

بينما رسول الله صلى الله عليه وسلم وعنده جبريل عليه السلام إذ سمع نقيضا فوقه

فرفع جبريل عليه السلام بصره إلى السماء ، فقال : هذا باب قد فتح من السماء ما فتح قط ،
قال :فنزل منه ملك فأتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال : أبشر بنورين أوتيتهما ، لم يؤتهما
نبي قبلك ؛ فاتحة الكتاب ، وخواتيم سورة البقرة ، لم تقرأ حرفا منهما إلا أعطيته


الراوي: عبدالله بن عباس المحدث:
الألباني - المصدر: صحيح النسائي -

الصفحة أو الرقم: 911 خلاصة حكم المحدث: صحيح

من قرأ بالآيتين من آخر سورة البقرة في ليلة كفتاه

الراوي: أبو مسعود عقبة بن عمرو المحدث:
البخاري - المصدر: صحيح البخاري -
الصفحة أو الرقم: 5008 خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

فيا كل من أخطأ وأذنب وكلنا كذلك هلم بنا نستغفر ربنا وندعوا كما علمنا
نبينا بخواتم سورة البقرة




ولنا لقاء قريب بمشيئة الله

رد مع اقتباس
  #17  
قديم 06-08-2012, 05:17 AM
سمو الرووح سمو الرووح غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
المشاركات: 31,694
معدل تقييم المستوى: 42
سمو الرووح is on a distinguished road
رد: دعاء الأنبياء من القرءان (متجدد) تابعونا

من دعاء الأنبياء

سيد الخلق وخاتم الأنبياء والمرسلين
سيدنا محمد بن عبد الله الأمين
صلى الله عليه وعلى آله وصحبه أجمعين

الله سبحانه وتعالى علم رسوله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم
والمبعوث رحمة للعالمين يعلمنا
ومما علمه ربه



قال تعالى :

" وَمِنْهُمْ مَنْ يَقُولُ رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ "
البقرة :201

كان النبي صلى الله عليه وسلم يقول :

( اللهم ربنا آتنا في الدنيا حسنة ، وفي الآخرة حسنة ، وقنا عذاب النار ) .

الراوي: أنس بن مالك المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري -
الصفحة أو الرقم: 4522 خلاصة حكم المحدث: [صحيح]



يقول السعدي رحمه الله تعالى في تفسيره :
" الحسنات المطلوبة في الدنيا يدخل فيها كل ما يحسن وقوعه عند العبد

حسنة الدنيا:


من رزق هنيء واسع حلال
وزوج صالح
وولد تقر به العين
وراحة
وعلم نافع
وعمل صالح
ونحو ذلك من المطالب المحبوبة والمباحة

وحسنة الآخرة هي :


السلامة من العقوبات في القبر والموقف والنار
وحصول رضا الله والفوز بالنعيم المقيم والقرب من الرب الرحيم

فصار هذا الدعاء أجمع دعاء وأولاه بالإيثار
ولهذا كان النبي صلى الله عليه وسلم يكثر من الدعاء به


ومن المعروف أن هذا الدعاء هو دعاء مابين الركنين فى الحج والعمرة
فأكثروا من الدعاء به عقب كل صلاة ثلاثا

( اللهم ربنا آتنا في الدنيا حسنة ، وفي الآخرة حسنة ، وقنا عذاب النار ) .


ولنا لقاء قريب بمشيئة الله

رد مع اقتباس
  #18  
قديم 06-08-2012, 05:20 AM
سمو الرووح سمو الرووح غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
المشاركات: 31,694
معدل تقييم المستوى: 42
سمو الرووح is on a distinguished road
رد: دعاء الأنبياء من القرءان (متجدد) تابعونا

من دعاء الأنبياء

سيد الخلق وخاتم الأنبياء والمرسلين
سيدنا محمد بن عبد الله الأمين
صلى الله عليه وعلى آله وصحبه أجمعين

الله سبحانه وتعالى علم رسوله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم
والمبعوث رحمة للعالمين يعلمنا
ومما علمه ربه


قال تعالى :

(رَبَّنَا لَا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً ۚ إِنَّكَ أَنتَ الْوَهَّابُ)
آل عمران :8

أي تثبت قلوبنا برحمة تجمع بها شملنا وتزيدنا بها إيمانا وإيقانا فإنك أنت أهل ذلك
والقادر عليه سبحانك

ومن أسباب الثبات على الهدى والحق سؤال الله التثبيت فإن الله هو الذي يثبتك ويهديك
فألحوا على الله سبحانه و تعالى بالسؤال أن يربط على قلوبكم ويثبتكم على دينكم

فالقلوب ضعيفة والشبهات خطافة والشيطان قاعد لك بالمرصاد

ولك فيمن تقدمك من المؤمنين أسوة حسنة فإن من دعائهم:

"رَبَّنَا لا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِنْ لَدُنْكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنْتَ الْوَهَّابُ"


قال معاذ قلت لأم سلمة يا أم المؤمنين ما كان أكثر دعاء رسول الله صلى الله عليه وسلم
إذا كان عندك ، قالت كان أكثر دعائه يا مقلب القلوب ثبت قلبي على دينك

قالت فقلت يا رسول الله ما أكثر دعاءك يا مقلب القلوب ثبت قلبي على دينك

قال يا أم سلمة إنه ليس آدمي إلا وقلبه بين أصبعين من أصابع الله فمن شاء أقام
ومن شاء أزاغ فتلا معاذ ربنا لا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا


الراوي: شهر بن حوشب المحدث:
الألباني - المصدر: صحيح الترمذي -
الصفحة أو الرقم: 3522 خلاصة حكم المحدث: صحيح

فهيا بنا نلح ونتدرع لله عز وجل ونقول:

(يا مقلب القلوب ثبت قلبي على دينك)



ولنا لقاء قريب بمشيئة الله

رد مع اقتباس
  #19  
قديم 06-08-2012, 05:23 AM
سمو الرووح سمو الرووح غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
المشاركات: 31,694
معدل تقييم المستوى: 42
سمو الرووح is on a distinguished road
رد: دعاء الأنبياء من القرءان (متجدد) تابعونا

من دعاء الأنبياء

سيد الخلق وخاتم الأنبياء والمرسلين
سيدنا محمد بن عبد الله الأمين
صلى الله عليه وعلى آله وصحبه أجمعين

الله سبحانه وتعالى علم رسوله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم
والمبعوث رحمة للعالمين يعلمنا
ومما علمه ربه


قال تعالى :

(الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَىٰ جُنُوبِهِمْ وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ
رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَٰذَا بَاطِلًا سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ) (191) آل عمران

وصف الله تعالى الذين يذكرون الله قيما وقعودا وعلى جنوبهم بأنهم هم أولى الالباب
الذين هم لا ينقطعون ذكر الله في جميع أحوالهم بسرائرهم وضمائرهم وألسنتهم
" ويتفكرون في خلق السموات والأرض "
أي يفهمون ما فيهما من الحكم الدالة على عظمة الخالق وقدرته وحكمته واختياره ورحمته


وقال الشيخ أبو سليمان الداراني :
إني لأخرج من منزلي فما يقع بصري على شيء إلا رأيت لله علي فيه نعمة ولي فيه عبرة

وعن الحسن البصري أنه قال :
تفكر ساعة خير من قيام ليلة

وقال سفيان بن عيينة :
الفكر نور يدخل قلبك وربما تمثل بهذا البيت
(إذا المرء كانت له فكرة ففي كل شيء له عبرة)

وعن عيسى عليه السلام أنه قال :
طوبي لمن كان قوله تذكرا وصمته تفكرا ونظره عبرا

قال لقمان الحكيم :
إن طول الوحدة ألهم للفكرة وطول الفكرة دليل على طرق باب الجنة

قال وهب بن منبه :
ما طالت فكرة امرئ قط إلا فهم ولا فهم امرؤ قط إلا علم ولا علم امرؤ قط إلا عمل

وقال عمر بن عبد العزيز رضى الله عنه :
الكلام بذكر الله عز وجل حسن والفكرة في نعم الله أفضل العبادة

وعن ابن عمر رضى الله عنهما :
أنه كان إذا أراد أن يتعاهد قلبه يأتي الخربة
(المقابر) فيقف على بابها
فينادي بصوت حزين فيقول :أين أهلك ؟ ثم يرجع إلى نفسه فيقول :

" كل شيء هالك إلا وجهه "

وعن ابن عباس أنه قال :

ركعتان مقتصدتان في تفكير خير من قيام ليلة والقلب ساه


(تفكروا في آلاء الله ، و لا تفكروا في الله)

الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع -
الصفحة أو الرقم: 2975 خلاصة حكم المحدث: حسن

فهيا بنا نتفكر فى خلق الله ومخلوقاته

قال تعالى :
(وَفِي الْأَرْضِ آيَاتٌ لِلْمُوقِنِينَ. وَفِي أَنْفُسِكُمْ ۚ أَفَلَا تُبْصِرُونَ)
( 21: 20) الذاريات





ولنا لقاء قريب بمشيئة الله

رد مع اقتباس
  #20  
قديم 06-08-2012, 05:30 AM
سمو الرووح سمو الرووح غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
المشاركات: 31,694
معدل تقييم المستوى: 42
سمو الرووح is on a distinguished road
رد: دعاء الأنبياء من القرءان (متجدد) تابعونا

من دعاء الأنبياء

سيد الخلق وخاتم الأنبياء والمرسلين
سيدنا محمد بن عبد الله الأمين
صلى الله عليه وعلى آله وصحبه أجمعين

الله سبحانه وتعالى علم رسوله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم
والمبعوث رحمة للعالمين يعلمنا
ومما علمه ربه


قال تعالى :

( قُلْ أَؤُنَبِّئُكُمْ بِخَيْرٍ مِنْ ذَلِكُمْ لِلَّذِينَ اتَّقَوْا عِنْدَ رَبِّهِمْ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ
خَالِدِينَ فِيهَا وَأَزْوَاجٌ مُطَهَّرَةٌ وَرِضْوَانٌ مِنَ اللَّهِ وَاللَّهُ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ )

(الَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا إِنَّنَا آَمَنَّا فَاغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ )
(الصَّابِرِينَ وَالصَّادِقِينَ وَالْقَانِتِينَ وَالْمُنْفِقِينَ وَالْمُسْتَغْفِرِينَ بِالْأَسْحَارِ )
15 :17(آل عمران )

هذه الآيات جاءت في سياق المقارنة بين شهوات الدنيا ونعيم الآخرة
فبعد أن ذكر الله عز وجل متاع الدنيا وما زين للناس فيها من ملذات

شرع في ذكر نعيم الآخرة وأنه هو النعيم الحقيقي والسعادة الأبدية

فمتاع الآخرة خالٍ من كل أذى وكدر فإذا كان في الدنيا نساء وبنين
ففي الآخرة أزواج مطهرة من كل ما ينفر من نساء الدنيا وفي هذا

الوصف ارتفاع حقيقي على شهوات الأرض وملذاتها
وأعظم من ذلك كله ( رضوان من الله ) يعدل الحياة الدنيا والحياة الأخرى
فهو أعظم نعيم يتنعم به أهل الجنة أن يحل عليهم رضوان الله وحبه ولطفه فلا يشقون بعده أبدا
ولكن من هم الذين يستحقون هذا النعيم الكبيرمن العباد والله سبحانه بصير بهم جميعا
حددهم الله تبارك وتعالى فى قوله:

قال تعالى :
( الَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا إِنَّنَا آمَنَّا فَاغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ الصَّابِرِينَ
وَالصَّادِقِينَ وَالْقَانِتِينَ وَالْمُنْفِقِينَ وَالْمُسْتَغْفِرِينَ بِالأَسْحَارِ )

هؤلاء هم الذين هم فى تعلق دائم بالله سبحانه وتحولت حياتهم وعبادتهم

إلى ذل وانكسار بين يديه سبحانه حتى تصبح مغفرة ذنوبهم والوقاية
من النار أغلى أماني هؤلاء العباد المؤمنين

يقول ابن القيم رحمه الله :
" أخبر سبحانه أن ذلك كله متاع الحياة الدنيا ، ثم شوَّق عباده الى متاع الآخرة ،

وأعلمهم أنه خير من هذا المتاع وأبقى فقال :

( قُلْ أَؤُنَبِّئُكُمْ بِخَيْرٍ مِنْ ذَلِكُمْ لِلَّذِينَ اتَّقَوْا عِنْدَ رَبِّهِمْ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأَنْهَارُ
خَالِدِينَ فِيهَا وَأَزْوَاجٌ مُطَهَّرَةٌ وَرِضْوَانٌ مِنَ اللَّهِ وَاللَّهُ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ )


وهؤلاء هم من الذين سيكون لهم الفوز العظيم فى الآخرة لأنهم كما حددهم العلى القدي
ر
قال تعالى :


(الصَّابِرِينَ وَالصَّادِقِينَ وَالْقَانِتِينَ وَالْمُنْفِقِينَ وَالْمُسْتَغْفِرِينَ بِالْأَسْحَارِ )

ولنتعرف عليهم:

( الصَّابِرِين ) الذين صبروا على قيامهم بالطاعات وتركهم المحرمات
( وَالصَّادِقِينَ ) الذين صدقوا في إيمانهم و بما يلتزمونه من الأعمال الشاقة
( وَالقَانِتِينَ ) والقنوت هو الاستمرار على الطاعة والخضوع
( والْمُنفِقِينَ ) هم الذين ينفقون من أموالهم في جميع ما أمروا به من الطاعات
كالزكاة والصدقات وصلة الأرحام والقرابات واطعام الطعام ومواساة ذوي الحاجات
( وَالْمُسْتَغْفِرِينَ بِالأسْحَارِ ) وهم الذين يستغفرون ربهم وقت السحر وهو وقت ما قبل الفجر
وهو الثلث الاخير من الليل والذى يتنزل فيه ربنا إلى الساء الدنيا كما اخبرنا رسولنا
الخاتم صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم فى هذا الحديث الصحيح


(ينزل ربنا تبارك وتعالى كل ليلة حين يبقى ثلث الليل الآخر إلى السماء الدنيا
فيقول من يدعوني فأستجيب له من يستغفرني فأغفر له من يسألني فأعطيه)

أبو هريرة المحدث: أحمد شاكر - المصدر: مسند أحمد - الصفحة أو الرقم: 14/46
خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح



هيا بنا أحبتى فى الله نكون من هؤلاء الذين وصفهم ربهم وخاصة

فى هذه الايام المباركة ايام شهر رجب

قال تعالى :

(الصَّابِرِينَ وَالصَّادِقِينَ وَالْقَانِتِينَ وَالْمُنْفِقِينَ وَالْمُسْتَغْفِرِينَ بِالْأَسْحَارِ )

نسأل الله أن يثبتنا على الإيمان



ولنا لقاء قريب بمشيئة الله

رد مع اقتباس
رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 2 ( الأعضاء 0 والزوار 2)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كل ما هو جديد من أخبار فى عالم الكمبيوتر و الانترنت ..تابعونا سمو الرووح مجلس الكومبيوتر 17 18-02-2009 04:13 AM
الأنبياء مع أممهم عديل الروح1 المجلس الإســــلامي 8 12-11-2008 02:36 PM
ألوالعزم من الأنبياء من هم؟؟؟؟؟؟ بو محمد الهتلاني المجلس الإســــلامي 11 30-10-2008 03:11 PM
تابعونا في برنامج ليلة خميس سعد فهد الحرمل مجلس مناسبات وأخبار قبيلة العجمان 19 07-09-2005 02:04 AM
لجنة التعريف بالإسلام الأحمدي &*&*& تابعونا *&*& منيف عبد الله العجمي المجلس الإســــلامي 9 14-06-2005 08:21 AM

 


الوقت في المنتدى حسب توقيت جرينتش +3 الساعة الآن 08:50 PM .


مجالس العجمان الرسمي

تصميم شركة سبيس زوون للأستضافة و التصميم و حلول الويب و دعم المواقع