مجالس العجمان الرسمي


مجلس الدراسات والبحوث العلمية يعنى بالدراسات والبحوث العلمية وفي جميع التخصصات النظرية والتطبيقية.

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
  #1  
قديم 10-01-2012, 02:49 AM
سمو الرووح سمو الرووح غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
المشاركات: 31,709
معدل تقييم المستوى: 42
سمو الرووح is on a distinguished road
Post عقيدة أهل السنة والجماعة


بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



إسلامية لا وهابية



تأليف



أ.د/
ناصر بن عبد الكريم العقل

 

التوقيع

 


كلنــا تـميــم المجـــد
 
 
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 10-01-2012, 02:50 AM
سمو الرووح سمو الرووح غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
المشاركات: 31,709
معدل تقييم المستوى: 42
سمو الرووح is on a distinguished road
رد: عقيدة أهل السنة والجماعة

مقدمة

الحمد لله حمدًا كثيرًا طيبًا مباركًا فيه كما يحب ربنا ويرضى ، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى آله ، ورضي الله عن صحابته الكرام ، وعن التابعين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين ، وعنا معهم بفضلك اللهم .
وبعـــد :
فقد ثبت في الخبر الصحيح عن النبي r أنه قال : {لا تزال طائفة من أمتي ظاهرين ، على الحق ، لا يضرهم من خذلهم ، حتى يأتي وعد الله وهم كذلك } ([1]) ([2]) وبين أنهم يقاتل آخرهم الدجال ([3]) وينزل فيهم عيسى ابن مريم - عليه السلام - عند قيام الساعة .
وعُلم يقينًا أن هذه الطائفة هم من كان على منهاج النبوة ، فعمل بالسنة ولزم الجماعة وسار على نهج السلف الصالح ، وأن هذه الطائفة ( أهل السنة والجماعة ) لا يحصرهم زمان ولا مكان ، لكنهم قد يكثرون في زمان ويقلون في آخر ، وقد يكثرون في مكان ويقلون في آخر كذلك .
والمتأمل لحال المسلمين في القرون الأخيرة يجد أن أبرز أنموذج لهذه المسيرة الخيِّرة هي تلكم الدعوة الإصلاحية المباركة ، ودعوة التوحيد والسنة ، التي قام بها الإمام المجدد ( محمد بن عبد الوهاب ت 1206هـ ) ، وأيدها الأمير الصالح ( محمد بن سعود ت 1179هـ ) ( رحمهما الله ) التي ظهرت في منتصف القرن الثاني عشر

([1]) مسلم الإمارة (1920) ، الترمذي الفتن (2229) ، أبو داود الفتن والملاحم (4252) ،
ابن ماجه المقدمة (10) ، الفتن (3952) ، أحمد (5/279) .

([2]) رواه البخاري ( 3640 ) ( 3641 ) ، ومسلم ( 1920 ) .

([3]) رواه أبو داود ( 1/388 - 389 ) ، والحاكم ( 4/450 ) ، وأحمد ( 4/429 ، 437 ) ،
وكذا صححه الألباني في السلسلة الصحيحة برقم ( 1959 ) .

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 10-01-2012, 02:54 AM
سمو الرووح سمو الرووح غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
المشاركات: 31,709
معدل تقييم المستوى: 42
سمو الرووح is on a distinguished road
رد: عقيدة أهل السنة والجماعة

الهجري في قلب نجد ، ثم سائر جزيرة العرب ، ثم امتدت آثارها الطيبة
إلى كل أقطار العالم الإسلامي ، بل إلى كل أرجاء المعمورة .

ولا تزال بحمد الله كذلك .
وقد لوحظ ، لا سيما مع الأحداث الأخيرة ، حروب الخليج ،
وسقوط الاتحاد السوفييتي وأحداث ( 11 سبتمبر ) بأمريكا وما أعقبه
من تداعيات ، لوحظ بصورة ملفتة ومريبة انبعاث كثير من المفتريات
والأوهام والأساطير حول ما يسمونه : ( الوهابية ) .
وشاعت هذه المفتريات وهذه الأكاذيب حول الدعوة وأتباعها وعلمائها
ودولتها ( الدولة السعودية ) ، وأسهم في ترويجها الحاسدون والمناوئون
والكائدون وربما صدقها الجاهلون بحقائق الأمور .
وإن الباحث في حقيقة هذه الدعوة ومفتريات خصومها ، وتحفظات بعض ناقديها،
والكم الهائل مما قيل في ذلك وكتب ، وما حشي في أذهان الناس تجاهها من تنفير
وتضليل ؛ سيصاب بالذهول والحيرة - لأول وهلة .
لكن ما إن يلج المنصف في عمق القضية فسيجد الأمر أيسر وأبين مما يتصوره ،
وحين يتجرد من الهوى والعصبية ستنكشف لـه الحقيقة ، وهي :
أن هذه الدعوة الإصلاحية الكبرى ، إنما تمثل الإسلام الحق ، ومنهاج النبوة ،
وسبيل المؤمنين والسلف الصالح في الجملة .
كما سيظهر لـه جليًا أن ما يثار حولها وضدها من الشبهات ، إنما هو
من قبيل الشائعات والمفتريات ، والأوهام والخيالات ، والبهتان .
ومن الزبد الذي يذهب جفاء عند التحاكم إلى القرآن والسنة ،
والأصول العلمية المعتبرة ، والنظر العقلي السليم .
وما أظن حركة من الحركات الإصلاحية واجهت من التحديات ،
والظلم والبهتان ، كما واجهت هذه الدعوة ، ومع ذلك علت
وانتصرت وآتت ثمارها الطيبة
( ولا تزال بحمد الله ) في كل مكان .

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 10-01-2012, 02:54 AM
سمو الرووح سمو الرووح غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
المشاركات: 31,709
معدل تقييم المستوى: 42
سمو الرووح is on a distinguished road
رد: عقيدة أهل السنة والجماعة

وما ذلك إلا لأنها قامت على ثوابت الدين الحق ( الإسلام ) لكن هذه الحقيقة خفيت على كثير من الناس ، فكان لا بد من تجليتها .
لذا فقد لزم الإسهام - في هذا المؤلف - ([1]) في تجلية الحقيقة ، ورفع الظلم ، ودفع الباطل ورد المفتريات والمزاعم ، بالحجة والبرهان ، واستجلاء الحقيقة من خلال الواقع وشهادة المنصفين .
فإنه من الحقائق الثابتة الجليَّة أن هذه الدعوة الإصلاحية إنما هي امتداد للمنهج الذي كان عليه السلف الصالح أهل السنة والجماعة على امتداد التاريخ الإسلامي ، وهو منهج الإسلام الحق الذي كان عليه النبي r وصحابته الكرام والتابعون وأئمة الدين من الأئمة الأربعة ونحوهم من أهل الحديث والفقه وغيرهم .
إذن فهذه الحركة المباركة لم تكن إلا معبرة عن الإسلام نفسه ، مستهدفة إحياء ما اعترى تطبيقه من قبل كثير من المسلمين من غشاوة وجهل وإعراض وبدع .
وحيث قد اشتهرت عند غير أهلها ، وعند الجاهلين بحقيقتها باسم ( الوهابية ) فإن هذا الوصف انطلق أولًا من الخصوم ، وكانوا يطلقونه على سبيل التنفير واللمز والتعيير ، ويزعمون أنه مذهب مبتدع في الإسلام ، أو مذهب خامس . وهذا ظلم .
فهي ليست سوى الإسلام والسنة كما جاء بها النبي r وسار عليها السلف الصالح .
ولم يكن استعمال هذا الوصف مرضيًا ولا شائعًا عند أتباعها ، ومع ذلك صار لقب ( الوهابية ) وتسمية الدعوة الإصلاحية السلفية الحديثة به هو السائد لدى الكثيرين من الخصوم وبعض الأتباع والمؤيدين والمحايدين ( تنزلًا ) .
بل تعدى الأمر إلى التوسع في إطلاق ( الوهابية ) على أشخاص وحركات منحرفة عن المنهج السليم ، وتخالف ما عليه السلف الصالح وما قامت عليه هذه الدعوة المباركة ،

([1]) وهو ملخص عن كتاب بعنوان : ( دعوة الإمام محمد بن عبد الوهاب - حقيقتها ورد الشبهات حولها ) مقدم إلى المجلس الأعلى للشئون الإسلامية بوزارة الشئون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد .

رد مع اقتباس
  #5  
قديم 10-01-2012, 02:55 AM
سمو الرووح سمو الرووح غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
المشاركات: 31,709
معدل تقييم المستوى: 42
سمو الرووح is on a distinguished road
رد: عقيدة أهل السنة والجماعة

وهذا بسبب تراكمات الأكاذيب والأساطير التي نسجت حول الدعوة وأهلها بالباطل والبهتان .
إن أتباع هذه الحركة لا يرون صواب هذه التسمية ( الوهابية ) ولا ما انطوت عليه من مغالطات وأوهام ، لاعتبارات مقنعة كثيرة شرعية وعلمية ومنهجية وموضوعية وواقعية ، تتلخص فيما أشرت إليه من أنها تمثل تمامًا الإسلام الحق الذي جاء به النبي r ومنهج السلف الصالح من الصحابة والتابعين ومن سلك سبيل الهدى ، وإذن فحصره تحت مسمى غير الإسلام والسنة خطأ فادح وبدعة محدثة ومردودة .
كما ذكرت أن هذه الدعوة وأتباعها ودولتها ( الدولة السعودية في مراحلها الثلاث ) قد واجهت ، ولا تزال تواجه ، تحديات كبرى كلها ترتكز على المفتريات والاتهامات ، والشائعات والأكاذيب والأساطير التي لا تصمد أمام البحث الشرعي العلمي الأصيل والمتجرد .
وإن كان الناقدون قد يجدون في تجاوزات بعض المنتسبين للدعوة ما يتذرعون به في نقدها ، لكن عند التحقيق تزول هذه التهم .
إذ إن الناظر في المفردات الجزئية لكل دعوة أو مبدأ ، قد يجد فيها الكثير من الأخطاء والتجاوزات والتصرفات الشاذة والأقوال النادة والأحكام الخاطئة ، أو الأمور المشكلة والمشتبهة التي تحتاج إلى تثبت أو تفسير أو تدقيق أو استقراء للوصول إلى حكم علمي تطمئن إليه النفس .
لكن أهل العلم وعقلاء الناس لديهم موازين علمية وعقليَّة وقواعد شرعية يزنون بها الأمور .
ودعوة الإمام محمد بن عبد الوهاب تخضع لهذه القاعدة ، إذ هي دعوة إسلامية محضة وسلفية خالصة ، تسير على منهج السلف الصالح ، فمردُّ الخلاف بينها وبين مخالفيها : الكتاب والسنة ومنهج السلف الصالح ، وقد بينت أن ما يتهمها به خصومها
من الاتهامات على ثلاثة أنواع :

رد مع اقتباس
  #6  
قديم 10-01-2012, 02:58 AM
سمو الرووح سمو الرووح غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
المشاركات: 31,709
معدل تقييم المستوى: 42
سمو الرووح is on a distinguished road
رد: عقيدة أهل السنة والجماعة

النـوع الأول : من الكذب الصريح والافتراء والبهتان ، وقد ورد ذكر كثير منه في هذا البحث .
النـوع الثاني : مما يكون من اللوازم غير اللازمة ، أو التلبيس ، أو التفسير الخاطئ ،
ونحو ذلك مما يلتبس فيه الحق بالباطل ويجب رده إلى النصوص والأصول الشرعية
والقواعد المعتبرة عند العقلاء ، والمنهج الذي عليه الدعوة .
النوع الثالث : أخطاء وتجاوزات وزلات ليست على المنهج الذي عليه الدعوة ،
أو اجتهادات خاطئة أو مرجوحة ، وقد تصدر من أيٍّ من العلماء أو الولاة أو العامة ، والمنتسبين للدعوة .
وكثير من الشبهات والاتهامات التي يتعلق بها الخصُوم للطعن في الإمام وأتباعه ودعوته من هذا النوع .
وقد عرضت هذا المنهج بشيء من التفصيل في هذا البحث ليكون القاعدة والميزان في تقويم الدعوة ، وبيان مدى الظلم والإجحاف الحاصل لها ولأهلها في الاتهامات التي قيلت وذاعت عند الكثيرين ، بل ومدى البهتان والكذب من قبل بعض الخصوم الذين ظلموا هذه الدعوة ، أو ممن صدقوهم دون تثبت ولا نظر في المنهج والأصول
التي عليها المعوَّل في النقد والتقويم ، ودون اعتبار للحال والواقع
الذي تعيشه الدعوة وأهلها .
وقد واجهت دعوة الإمام محمد بن عبد الوهاب - كسائر الدعوات الإصلاحية - صورًا عديدة من هذا الابتلاء والمواجهة والحرب الظالمة بجميع أنواعها من خصُومها ،
وما هذا الصراع إلا حلقة من حلقات الصراع بين الحق والباطل إلى قيام الساعة .
كما أن الصراع بين الدعوة وبين خصومها إنما كان صراعًا عقديًا
بالدرجة الأولى ، ومظاهر الصراع السياسي وغيره جاءت تباعًا ؛
لأن الدعوة أعلنت
نشر التوحيد والسنة ، ومحاربة الشركيات والبدع السائدة ،
وأعلنت الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ، وإقامة الحدود ، وتحقيق العدل
ورفع الظلم ، والعمل بشرع الله
في أمور الحياة ونشر العلم ، ومحاربة الجهل والدجل والسحر .
وهذا يتصادم مع مصالح أهل الأهواء والمنتفعين من شيوع البدع
والجهل والتخلف .

رد مع اقتباس
  #7  
قديم 10-01-2012, 02:59 AM
سمو الرووح سمو الرووح غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
المشاركات: 31,709
معدل تقييم المستوى: 42
سمو الرووح is on a distinguished road
رد: عقيدة أهل السنة والجماعة

هذه هي الحقيقة ولا شك .
وكل رسائل الدعوة وكتبها وأعمالها وتعاملاتها تدور على هذا الأصل : العودة للإسلام والسنة ، كما هي في كتاب الله وسنة رسوله r وسيرة السلف الصالح ، نقية صافية من شوائب الشركيات والبدع والأهواء والجهالات والطرق والفرق ، والدجل .
وهذا منبع الخلاف ومنشأ الصراع .
نعم ، لقد واجهت هذه الدعوة المباركة : إمامها وعلماؤها وقادتها ودولتها ، وأتباعها وأنصارها ومؤيدوها حيثما كانوا - ولا تزال تواجه - أصنافًا من الخصوم ، وأنواعًا من التحديات والمفتريات والدعايات المضادة والخصومات بالباطل .
فهي إذن - كأي دعوة وحركة إصلاحية جادة - قد اصطدمت بقوى وتحديات وعقبات كبرى ومكائد عظيمة ، وخصوم أقوياء ، وأعداء أشداء من ديانات وفرق ومذاهب ، ودول وجماعات ، وعلماء ورؤساء وأمراء ، بل وغوغاء وجهلة .
ومع ذلك كله كانت هذه الدعوة - حين قامت على الحق والعدل - تنتصر وتنتشر ، فقد قاوم إمامها وعلماؤها وأتباعها وأمراؤها كل هذه التحديات ، بقوة الإيمان واليقين والعلم والحلم ، والصبر والثبات .
وإن الواقع ليشهد أن هذه الدعوة - رغم التحديات الكبيرة - كانت تظهر وتعلو وتؤتي ثمارها الطيبة حتى في فترات ضعف السلطة ، بل وفي البلاد التي لا توجد فيها لها سلطان ولا قوة حين لا تملك إلا قوة الحجة ، وما ذلك إلا لأنها تمثل الإسلام الحق الذي كتب الله لـه البقاء والظهور إلى قيام الساعة ؛ ولأنها تملك عوامل البقاء والثبات ومقومات القوة والنصر ؛ ولأنها تستمد القوة من نصرها لدين الله دين الحق والعدل ، ومن وعد الله تعالى لكل من نصر هذا الدين كما قال تعالى (سورة الحج ، من الآية : 40) .


التعديل الأخير تم بواسطة : سمو الرووح بتاريخ 10-01-2012 الساعة 03:02 AM.
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 10-01-2012, 03:04 AM
سمو الرووح سمو الرووح غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
المشاركات: 31,709
معدل تقييم المستوى: 42
سمو الرووح is on a distinguished road
رد: عقيدة أهل السنة والجماعة

ولأنها كانت تخاطب العقول السليمة والفطرة المستقيمة ،
والقلوب الواعية المتجردة من الهوى .
إن من أقوى الوسائل لفصل النزاع بين المختلفين بعد التحاكم
إلى الأصول الشرعية والبراهين العقلية : شهادات الآخرين ،
وقد شهد لهذه الدعوة المباركة ،
وإمامها وعلمائها ودولتها وأتباعها كثيرون من أهل العلم والفكر
والفضل والإنصاف ، من العلماء والأدباء والمفكرين والساسة والدعاة ، وغيرهم .
من المؤيدين ، والمعارضين ، والمحايدين ، من المسلمين وغير المسلمين ،
ومن كل بلاد العالم ومنذ نشأة الدعوة إلى يومنا هذا .
وإن كل الذين شهدوا لهذه الدعوة وإمامها وعلمائها ودولتها وأتباعها ،
كانوا يستندون في شهادتهم لها إلى البراهين والدلائل القاطعة التي لا يمكن
أن يتجاوزها المنصف إلا معترفًا بها ، ولا ينكرها إلا مكابر .
فإن فيما قاله أهلها وكتبوه وفعلوه ، وفي آثار هذه الدعوة الدينية
والدنيوية العلمية والعملية ، في العقيدة ، والنظام والسياسية ،
وسائر مناحي الحياة ومناشطها ، ما يشهد بالحق ويدحض الشبهات
والمزاعم والتخرصات والاتهامات .
علمًا بأن الدعوة ودولتها كانت في مراحلها الأولى لا تملك من
وسائل الدعاية والإغراء المادي ما يملكه خصومها كالأتراك وأمراء الأحساء ،
وأشراف مكة والبلاد المجاورة ، وغير المجاورة .
ولو اقتصرنا في الدفاع عن الدعوة ودولتها على أقوال المحايدين وكثير من الخصوم
في إنصافها والدفاع عنها لكان ذلك كافيًا في بيان الحقيقة ورد الشبهات ،
وإقناع من كان قصده الحق والتجرد من الهوى .
أما من كان دافعه الهوى والحسد أو العصبية أو المذهبية أو نحو ذلك
من الدوافع الصارفة عن الحق فلا حيلة فيه ، كما قال الله تعالى في
هذه الأصناف وأمثالهم من

رد مع اقتباس
  #9  
قديم 10-01-2012, 03:05 AM
سمو الرووح سمو الرووح غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
المشاركات: 31,709
معدل تقييم المستوى: 42
سمو الرووح is on a distinguished road
رد: عقيدة أهل السنة والجماعة

أسلافهم : { وما تأتيهم من أيةٍ من أيات ربهم إلا مانوا عنها معرضين } ( ) (سورة الأنعام ، الآية : 4 ) .

فإذا كانت أحوال الدعوة ، وأقوالها ومؤلفاتها ، ومواقفها ، وشهادات عقلاء الناس تشهد لها فهل بعد هذا البيان من بيان ؟

والشهادات التي شهد بها كثيرون لهذه الدعوة المباركة كانت صادقة وطوعية ، ونابعة من الضمير ، فلم تكن نتيجة إغراءات
ولا تضليل إعلامي ، ولا ضغط سياسي ، ولا تهديد ووعيد ( لا رغبة ولا رهبة ) ؛ لأن أتباع الدعوة ورجالها لم يكونوا يملكون
شيئًا من ذلك ، إلا الحجة والبرهان ( الدليل الشرعي والعقلي ) لكل من ألقى السمع وهو شهيد . ولذلك جاءت شهادة
المنصفين مفعمة بالصدق والشفافية والحماس البريء ، وخالية من أساليب المجاملات وأيٍّ من أشكال التكلف أو دوافع الرغبة أو الرهبة .

وكانوا يستندون إلى المنهج الذي قامت عليه وإلى الواقع الذي تعيشه في مجتمعها ، لا سيما من البلاد التي تشملها
الدولة السعودية المعاصرة ، التي تميزت بحمد الله بصفاء العقيدة وظهور شعائر الدين ، واختفاء البدع ومظاهرها .

- وأنها حققت الغايات التي جاء بها الإسلام : من تعبيد الناس لله وحده لا شريك لـه ، وطاعة الله ، وطاعة رسوله  وإقامة فرائض الدين ،
والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ، والجهاد ، وتطبيق الحدود ، وتحكيم الشريعة الإسلامية في كل شؤون الحياة ،
وابتغاء مرضاة الله والدار الآخرة .

- وأنها رفعت المظالم والمكوس ، والضرائب التي تثقل كواهل الناس ، وسعت إلى تحقيق العدل والأمن ،
بالتحاكم إلى شرع الله ، وتطبيق نظام القضاء بمقتضى الشريعة الإلهية .

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

( ) سورة الأنعام آية : 4 .


التعديل الأخير تم بواسطة : سمو الرووح بتاريخ 10-01-2012 الساعة 03:12 AM.
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 10-01-2012, 03:14 AM
سمو الرووح سمو الرووح غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
المشاركات: 31,709
معدل تقييم المستوى: 42
سمو الرووح is on a distinguished road
رد: عقيدة أهل السنة والجماعة

- وأنها حررت العقول والنفوس من التعلق بغير الله ،
من التعلق بالبدع والأوهام ، والدجل والشعوذة ونحو ذلك .
- وأنها هي الرائد الأول في أسباب النهضة العلمية والفكرية والأدبية الحديثة
في جزيرة العرب وما حولها ، وسائر البلاد العربية والإسلامية .
- وأنها تمثل الأنموذج الأسلم لحركات الإصلاح والتحرير الحديثة في العالم
الإسلامي ، وأنها تمثل الأنموذج الصحيح في الدعوة ، في العصر الحديث في تحقيق الدين ، وإصلاح الأفراد والمجتمعات ،
وتخليص الأمة من البدع والأهواء والفرقة ووسائلها ، والتقليد والعصبية ، والتزام منهج السلف الصالح في الدعوة ووسائله وأهدافه وغاياته .

- كما رأى كثير منهم بأن هذه الدعوة بأصولها ومناهجها وتجاربها
هي المؤهلة بأن تنهض بالأمة الإسلامية اليوم ، وتعيدها إلى سابق مجدها ،
وتجمع شملها على الكتاب والسنة ونهج السلف الصالح .
- وأوضحت أن من أكبر الردود على المفترين على هذه الدعوة وأتباعها
ودولتها تلكم الثمار الطيبة والآثار الحسنة للدعوة حين قامت على أسس الدين الحق ،
وقواعد الملة الحنيفية واعتمدت على الوحي المعصوم ( كتاب الله وسنة رسوله r )
وسلكت سبيل المؤمنين - السلف الصالح أهل السنة والجماعة - فأعلنت راية التوحيد
ورسخته في القلوب وأزالت مظاهر الشرك والبدعة ، وحكمت بشرع الله تعالى :
شاع بذلك الأمن والعدل والألفة ، وانتشر العلم ، واختفت مظاهر الظلم والشتات
والجهل والبدعة والخرافة .
- لقد كانت لهذه الدعوة المباركة آثار عظيمة وكبيرة غيرت معالم التاريخ ،
وعدلت مسار الحياة في الأمة الإسلامية كلها في جميع نواحي الحياة :
الدينية والعلمية والسياسية والاجتماعية وغيرها .

رد مع اقتباس
رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بيان عقيدة أهل السنة والجماعة ولزوم اتِّباعها بنت الكويت مجلس الدراسات والبحوث العلمية 5 22-10-2007 12:39 AM
من هم أهل السنة والجماعة ؟؟ راكان المحفوظي المجلس الإســــلامي 18 26-01-2007 02:07 PM
عقيدة أهل السنة والجماعة : الشيخ محمد بن عثيمين رحمه الله أبو شبيب المجلس الإســــلامي 4 03-04-2006 03:00 PM
الخصائص الأخلاقية والسلوكية لأهل السنة والجماعة راعي المغاتير المجلس الإســــلامي 2 04-07-2005 10:21 PM

 


الوقت في المنتدى حسب توقيت جرينتش +3 الساعة الآن 12:57 PM .


مجالس العجمان الرسمي

تصميم شركة سبيس زوون للأستضافة و التصميم و حلول الويب و دعم المواقع