عرض مشاركة واحدة
  #14  
قديم 02-10-2012, 03:37 PM
سمو الرووح سمو الرووح غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
المشاركات: 31,709
معدل تقييم المستوى: 42
سمو الرووح is on a distinguished road
رد: الشرح الكامل .. لمن أراد الحج أوالعمره بالصوره

2- المبيت بمزدلفة :



أ- فإذا غربت الشمس فسر من عرفة إلى مزدلفة وصل بها ( المغرب والعشاء والفجر) .

ب- وأما المغرب والعشاء فصلي قصراً جمع تأخير بأذان واحد وإقامتين بدون سنة .

مزدلفة كلها موقف ، ولكن السنة أن يقف ( بالمشعر الحرام ) :

وهو الآن المسجد الموجود بمزدلفة ، لقوله صلى الله عليه وسلم :

( وقفت هاهنا ومزدلفة كلها موقف ).

ج- ثم امكث فيها للدعاء والذكر ، والسنة في ليلة مزدلفة النوم ، وهو أفضل من إحيائها بالذكر.


د- وإن كنت ضعيفاً لا تستطيع مزاحمة الناس عند الرمي أو معك نساء ،
فلا بأس أن تسير إلى منى آخر الليل لترمي الجمرة قبل زحمة الناس.

3- أعمال الحج في يوم 10 من ذي الحجــة (يوم عيد الأضحى) :

1- الرمي :




أ- وبعد أن صليت الفجر في مزدلفة وقرب طلوع الشمس (قبل الشروق)
فسر من مزدلفة إلى منى وأكثر من التلبية ، وإذا وصلت ( وادي مُحَسِّر ) :
وهو وادي بين منى ومزدلفة [كما في الشكل 6] وسمي بذلك لأن فيل أبرهة حَسَرَ فيه ،
أي وقف ، فهو موضع عذاب يسن الإسراع فيه ، وإذا وصلته أسرع في المشي ،
ثم اتجه إلى الجمرة الكبرى ( وهي جمرة العقبة ) للرمي .

وأيضاً قيل : أسرع النبي ـ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وآلِهِ وَسَلَّمَ ـ في محسر مخالفاً للمشركين
حيث كانوا يقفون فيه ويذكرون مجد آبائهم .



ب- ارم جمرة العقبة الكبرى ، وهي أقرب الجمرات إلى مكة بسبع حصيات متعاقبات
واحدة بعد الأخرى ، كل حصاة بحجم الحمص ودون البندق تقريباً [ كما في الشكل 8 ]


ج- كبر مع كل حصاة : قائلاً ( الله أكبر ) عالماً بوقوعها في المرمى ، فإذا لم تقع فأعدها .
ويستحب أن يرميها من بطن الوادي ويجعل مكة عن يساره ومنى عن يمينه [ شكل 9 ]

د- يجوز للصغير والضعيف والمرأة إذا كانت مريضة أو كبيرة أو تخشى مزاحمة الرجال
من ينيب عنها.

2- الذبح :

أ- ثم بعد الرمي ينحر الحاج ( الذي من خارج الحرم ) هديه ، ويستحب له أن يأكل منه
ويهدي ويتصدق . ويمتد وقت الذبح إلى غروب الشمس يوم ( 13 ذي الحجة )
مع جواز الذبح ليلاً ، ولكن الأفضل المبادرة بذبحه بعد رمي جمرة العقبة يوم العيد .

ب- الهدي واجب على المتمتع والقارن . وأما المفرد لا هدي عليه .

ج- ويجوز التوكيل ، فتدفع ثمنها إلى الأفراد أوالمؤسسات ، فإن لم تملك ثمنها
فصم ثلاثة أيام في الحج وسبعة إذا رجعت لأهلك و بلدك .

3- الحلق أو التقصير :



أ- وبعد الذبح عليك بالحلق وهو الأخذ من جميع أجزاء الشعر( للرجل)
وأما ( المرأة) تقص من شعرها بقدر عقدة الإصبع (أنملة) .

ب- ولا يجزئ ما يفعله كثير من الناس من أخذ قليل من الشعر للرجال ،
ولكن الواجب أن يعم الشعر كله بالتقصير ، حتى يُعرف الرجل أنه مقصر .

ج- وبعد أن ترمي وتحلق أو تقصر تحل ( التحلل الأول ) ؛ فتلبس ثيابك
ويحل لك جميع محظورات الإحرام إلا النساء .

ثم اذهب إلى مكة وطف طواف الإفاضة (طواف الحج) سبعاً .

د- يجوز تقديم أحد هذه الأمور الثلاثة على الآخر ( الرمي – الذبح - الحلق ) .

4- عند رؤية الكعبة نرفع اليدين :

كانَ النبـيُّ صَلَّـى الله عَلَـيْهِ وَسَلَّـمَ إذَا دَخَـلَ مَكَّةَ فَرَأَى البَـيْتَ رَفَعَ يَدَيْهِ وكَبَّرَ وقالَ:
« اللهمَّ أَنْتَ السلامُ ومِنْكَ السلامُ، فَحَيِّنَا رَبَّنَا بالسلام، اللهمَّ زِدْ هَذَا البـيتَ تَشْرِيْفاً
وَتَعْظِيْـماً ومَهَابةً، وزِدْ من حَجَّهُ أو اعْتَمَرَهُ تَكْرِيْـماً وتَشْرِيْفاً وتَعْظِيْـماً وبِرًّا» رواه البيهقي .

5- طواف الإفاضة :



أ- إذا وصلت إلى مكة طف طواف الإفاضة (طواف الحج) سبعاً
{ ثم ليقضوا تفثهم وليوفوا نذورهم وليَطوّفوا بالبيت العتيق }.

ب - عند دخول الحرم :




عند دخولك للحرم تقدم رجلك اليمنى مع خلع الحذاء وتدعو دعاء دخول الحرم أو المسجد وتقول:

« بسم الله ، اللَّهُمَّ صلِّ على محمد ، اللَّهُمَّ افْتَحْ لِي أَبْوَابَ رَحْمَتِكَ »

ج- نبدأ من الحجر الأسود ، وعند عدم القدرة على لمسه نرفع اليد اليمنى

من بعيد باتجاهه دون أن نقف ، ونقول: « بسم الله والله أكبر ,
اللهم إيمانا بكتابك ووفاءً بعهدك واتباعاً لسنة نبيك محمد »















رد مع اقتباس